الأحد
07 شعبان 1439
22 أبريل 2018
11:53 م

سرقة 22 الف جنيه من مندوب صرف ببنى سويف

كتب ـ مصطفى عبده الأربعاء، 27 فبراير 2013 04:42 م

سطا مجهولون على حقيبة بلاستيكية يحملها مندوب صرف بداخلها نصف رواتب العاملين بالشركة المصرية للاتصالات فرع مركز أهناسيا ببنى سويف ويواصل رجال المباحث جهودهم لمعرفة هوية الجناة والقبض عليهم واستعادة الأموال. كان اللواء إبراهيم هديب مدير أمن بنى سويف تلقى إخطاراً من العميد عادل حجازى مأمور مركز شرطة بنى سويف بإبلاغ جمال عبد المغنى مندوب صرف بالشركة المصرية للاتصالات فرع أهناسيا عن قيام مجهولين يستقلون سيارة باختطاف أحد الأكياس البلاستيكية التى كان يحملها وبداخلها 22 ألف جنيها أثناء عودته من البنك إلى الفرع لتوزيع رواتب العاملين. كما أكد مندوب الصرف فى بلاغه أنه وضع رواتب العاملين بالفرع وتصل إلى ما يقارب 50 ألف جنيه موزعة على حقيبتين وذلك بعد مغادرته البنك فى مدينة بنى سويف مستقلاً دراجة بخارية بصحبة صديق له للعودة إلى الفرع بمدينة أهناسيا لكنهما فوجئا على الطريق الزراعى أمام قرية بنى هارون مركز بنى سويف بثلاثة أشخاص يستقلون سيارة ويضيقون عليهما الطريق وأجبروهما على الوقوف جانباً وقام أحدهم باختطاف إحدى الحقيبتين اللتين كانتا بيديه وفروا هاربين بالسيارة. تم تشكيل فريق بحث يقوده العميد زكريا أبو زينة مدير المباحث الجنائية ويضم العميدين خلف حسين رئيس مباحث المديرية وعلاء شاكر مدير الرقابة والرائد أحمد البدوى رئيس مباحث مركز شرطة بنى سويف لإجراء التحريات اللازمة وحصر المسجلين المتخصصين فى السرقات المتنوعة فضلا عن نشر الكمائن الداخلية لضبط الجناة.

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *