الخميس
04 شعبان 1439
19 أبريل 2018
03:45 م

"كتر خيرك" مبادرة جديدة لجمعية مواطنون ضد الغلاء

كتب ـ محمود العسيرى الجمعة، 12 يناير 2018 05:33 م

أعلنت جمعية مواطنون ضد الغلاء برئاسة محمود العسقلاني عن تبنيها لمبادرة "كتر خيرك" التى أسسها عدد كبير من الشباب الايجابيين والتى تهدف إلى تبنى مشروعات شبابية تنموية تفعل دور الشباب فى بناء الوطن . وقال المهندس محمد عريبى الجمال مؤسس مبادرة "كتر خيرك الشبابية" بأن الشباب يشكلون 60% من تعداد مصر وهم عماد الوطن فى معركة البناء والتنمية المقبلة . وأضاف بأن المشروعات اللوجستية التى تقوم بها الدولة وخاصة مشروعات الطرق والكبارى والبنية التحتية تحتاج لمشروعات إنتاجية تعظم من القيمة المضافة لما أنجز من مشروعات على أرض الواقع وأكد محمد الجمال على أن المبادرة سوف تشجع الشباب على اقتحام سوق العمل الحر بعيدا عن الوظائف الحكومية وسوف تبدأ باستصلاح الأراضي الصحراوية وبخاصة فى منطقة العلمين .. وأضاف سوف نبدأ بأول مشروع تنموى للبيئة المحيطة فى هذه المنطقة للاستفادة بمقومات الشباب ومقومات البيئة الصحراوية وخاصة وأن هذه المنطقة يكثر فيها رعاية الأغنام من سلالة الخراف البرقى والتى تعد من أجود السلالات فى العالم وكانت تصدر منها للدول العربية وبخاصة السعودية كميات كبيرة فى نهاية عقد الثمانينيات ونتيجة لاهمال حكومات سابقة فى دعم المربين الرعويين فقد تقلص إنتاج منطقة شمال غرب مصر محافظة مطروح من مليون ونصف رأس من الخراف البرقى إلى ما يقترب من 300 ألف رأس حاليا ما يهدد هذه السلالة بالانقراض . وأكد على أن الجمعية سوف تسعى لإنشاء أكبر مزرعة مفتوحة لهذه السلالة الجيدة بالتنسيق مع الحكومة حتى نضمن وجود أكبر عدد من الشباب الذى يسكن هذه المنطقة الغالية من أرض مصر الحبيبة وسوف يتم زراعة 500 فدان من نبات الأعلاف البلوبانك الغنية بالبروتينات حتى نضمن غذاء مناسب يغنى عن استيراد الأعلاف من الخارج وأضاف بأننا نطمح للاكتفاء الذاتى من اللحوم فى السنوات القادمة اذا توفر لهذا المشروع عناصر النجاح وبخاصة الرعاية البيطرية والدعم اللوجستي والمادى وبخاصة مساندة الدولة للمشروع . وقال الجمال بأن المبادرة سوف تتقدم بطلب لمحافظ مرسى مطروح اللواء علاء أبو زيد للموافقة على تخصيص مساحة الأرض المستهدفة والقريبة من المناطق الرعوية وحتى يكون المشروع جازبا لأكبر عدد من الشباب . وأشار إلى أن مبادرة "كتر خيرك" سوف تعد مؤتمر شبابى قريبا للتعريف بالمشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر بإعتبارها الصناعات القابلة للنجاح وتدخل فى إطار القدرات التى يملكها شباب مصر, مشيرا إلى أن الدولة تملك القدرة على إنجاح هذه المشروعات اذا توفرت الإرادة السياسية والتى يبرهن عليها بتزليل العقبات وتيسير الإجراءات .

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *