الجمعة
05 شعبان 1439
20 أبريل 2018
11:22 ص

البدوي : عملية "الأتوستراد: جاءت رداً علي الحكم بإعدام قتلة الشهيد هشام بركات

كتبت - عزة قاعود الأحد، 18 يونيو 2017 06:32 م

أدان محمود البدوي المحامي بالنقض والدستورية العليا , ورئيس الجمعية المصرية لمساعـدة الأحداث وحقوق الإنسان , الحادث الإرهابى الجبان الذى وقع فجر اليوم الأحد ، والذى استهدف سيارة تُقل ضباط ومجندين الأمن المركزى بطريق الأتوستراد دائرة قسم شرطة البساتين بقطاع جنوب القاهرة ، والذى أسفر عن استشهاد الملازم أول على أحمد شوقى على عبد الخالق ، بالإضافة إلى استشهاد النقيب أحمد إبراهيم عبد النبى ، متأثرا بإصابته داخل المستشفى، وإصابة آخرين من الجنود من ركاب الحافلة الشرطية , مؤكدا علي أن تلك الأحداث الإرهابية الخسيسة هي إعتداء سافر وواضح علي الحق في الحياة والحرية والأمان الشخصي , وهو حق أصيل لكل إنسان إعتنقته وأكدت عليه المواثيق والإتفاقيات الدولية , وبخاصة المادة الثالثة من الإعلان العالمى لحقوق الإنسان والمادة السادسة بالعهد الدولى للحقوق المدنية والسياسية , هذا فضلاً عن تنافي تلك الأعمال الخسيسة مع كافة الشرائع السماوية التى تحرم دماء الأبرياء , وبخاصة في تلك الأيام المباركة بشهر رمضان المعظم . وأضاف البدوي , أن تلك الواقعة يرجح أن تكون عملية إنتقامية , رداً علي النشاط المكثف لرجال الشرطة المدنية وأجهزة المعلومات بالدولة في رصد وكشف العديد من الخلايا الإرهابية التابعة لتنظيم الإخوان الإرهابيى , وإجنحتة الخاملة بالداخل المصري , وأيضاً رداً علي الحكم الصادر بإحالة أوراق المتهمين بإغتيال شهيد العدالة المستشار / هشام بركات النائب العام السابق , والذي صدر أمس بإحالة أوراق 15 متهم حضورياً و 15 غيابياً الي فضيلة مفتي الديار المصرية , تمهيداً لصدور الحكم بالإعدام ضدهم عن تلك العملية الجبانة .  كما أكد علي أن تلك الأعمال الجبانة التي باتت تستهدف رجال الجيش المصري الباسل والشرطة المدنية ورجالها الأبطال , وكذا المواطنين المصريين الأبرياء , هي وقود للشعب المصري في معركته التي بدئت عقب يوم 30 يونيه 2013 وحتي الأن , في التصدي لمخططات الإرهاب ونشر الفوضي وترويع الأمنين , وأن تلك العمليات لن تستطيع كسر الإرادة المصرية التي أدركت حجم التحديات التي تواجه الدولة المصرية , ومسيرة البناء والتنمية التي تبنتها القيادة السياسية المصرية بمباركة شعبية , وأننا جميعا شعب وجيش وشرطة جنود مرابطون في صفوف معركة القضاء علي الإرهاب الجبان وإستئصالة بدون رجعة من مصر بلد الأمن والأمان .

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *