الخميس
11 شعبان 1439
26 أبريل 2018
05:00 م

د. محمد الجمل رئيس إتحاد مصر بالخارج: هذا الاٍرهاب الأسود يجب مقاومته وهزيمته

كتبت - منيره غلوش الإثنين، 10 أبريل 2017 01:12 ص

أصدر الاتحاد الدولي لابناء مصر بالخارج برئاسة الدكتور محمد الجمل بيانا يقول فيه: لقد علمتا بالاحداث الإرهابية والهجوم الغاشم علي دور العبادة في طنطا والإسكندرية والذي راح ضحيتها عشرات الشهداء وأكثر من مائة جريح, وبات جليا ان جماعة داعش الإرهابية وراء هذا العمل الاثم الذي لا يقره شرع ولا دين. وهنا نتقدم باخلص التعازي لاسر الضحايا ولمصر جميعها مسيحيين ومسلمين وندعوا ايضا للجرحي بالشفاء العاجل . وهنا نقول للجميع بان الدم هو دم واحد ولا فرق بين المسيحي والمسلم والمؤمنون اخوة وكلنا مصريون. العدويريد ان ينال من وحدتنا ولن يستطيع ويريد النيل من اقتصادنا ولن يستطيع ويريد ان يصور للعالم بان مصر غير آمنة او مستقرة ولن يستطيع. الاٍرهاب لا يعرف وطنا ولا دين ذاقت بلاد العالم الكثير من الاٍرهاب في بريطانيا وفرنسا وألمانيا والسويد وأمريكا وايضاً مصر, إذن فالعالم كله في قارب واحد ضد الاٍرهاب لهذا فعلي العالم اجمع ان يتحد فعلا وليس بالكلام فقط للقضاء علي هذا الاٍرهاب الأسود في كل مكان. وهنا ونحن نعلم ان داعش توجد في ليبيا وسوريا والعراق وأماكن اخري وعليه فلابد للقيادة المصرية بان لا تقف مكتوفة الأيدين . علي مصر وبالتنسيق مع الدول المجاورة والدول الآخري ان ننقض وتهجم علي داعش في ليبيا وفورا وبدون تاخير لسحق داعش في عقر دارة مما قرب منا او بعد. علي المسلمين والمسيحيين ان يشاركوا بعضهم البعض في كل شي في الأعياد وفِي الاحزان وان يحمي بعضهم البعض دور عبادتهم وان يعملوا مع سلطات الأمن والإبلاغ عن اي شخص او فعل مشتبه فيه . وأخيرا وليس آخراً فنحيي قوات الأمن المصري في كل أنحاء الجمهورية ونطالب بتزويدهم بالعدد والعتاد لحماية المواطن المصري مسلم او مسيحي ولتأمين أماكن عبادتنا سواء كانت كنائس ام مساجد او اي دور اخري للعبادة هذا هو ديننا وهذه هي قيمنا والله اكبر والعزة لمصر.

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *