الأربعاء
10 شعبان 1439
25 أبريل 2018
03:01 ص

40 ألف طفل يحتاجون لزراعة قوقعة الأذن في مصر

الخميس، 16 فبراير 2017 09:38 م

افتتح الدكتور خالد حمزة رئيس جامعة الفيوم المؤتمر العلمي الثاني الذي ينظمه قسم الأنف والأذن والحنجرة بكلية الطب ويستمر على مدار يومين بحضور الدكتور عبد الحميد عبد التواب صبري رئيس جامعة الفيوم السابق والرئيس الشرفي للمؤتمر والدكتور شريف صفوت جندي رئيس قسم الأنف والأذن والحنجرة والدكتور حسن وهبة الأستاذ بجامعة عين شمس ورئيس الأكاديمية المصرية لزراعات قوقعة الأذن وعدد من أعضاء هيئة التدريس. أكد الدكتور خالد حمزو دعمه الدائم لكلية الطب خاصة بعد أن أصبحت مقصداً علاجياً هاماً لمرضى محافظة الفيوم وأن هناك مساعي مستمرة بأن تصل كلية الطب والمستشفيات الجامعية الى مكانة مرموقة وسط الجامعات الأخرى ، وأضاف أن الفترة القادمة ستشهد تعاونا كبيرا بين جامعة الفيوم والدكتور حسن وهبة للاستفادة من خبراته العلمية والأكاديمية في مجال زراعة قوقعة الأذن وبحث إنشاء مركز لجراحات زراعة القوقعة بالمستشفى الجامعي بالفيوم وتوجيه كافة الإمكانيات المادية والمالية لإنشاء هذا المركز. وصرح حمزة أن جامعة الفيوم ستشارك في مؤتمر السياحة العلاجية المزمع إقامته في مدينة شرم الشيخ أواخر شهر مارس القادم ويجري التنسيق مع كلية الطب لتكوين فريق طبي لاشتراكه مع فريق كلية السياحة والفنادق للاشتراك في المؤتمر. وقال الدكتور عبد الحميد عبد التواب في كلمته إن المؤتمر يشهد تعاونا بين جامعات عين شمس والقاهرة وبني سويف والمنيا والإسكندرية ومستشفى الفيوم العام ومستشفى التأمين الصحي ومعهد السمع والكلام. تناول المؤتمر عددا من الأبحاث والمحاضرات عن التقنيات الجديدة والدراسات الحديثة في مجالات التخاطب والسمع والكلام والجديد في مجال العمليات الجراحية للأذن بالاضافة إلى استعراض الأبحاث التي تناولت العلاقة بين الغذاء وقوة السمع في حالة تناول نوعيات من الأغذية سواء الخضروات أو اللحوم أو الأسماك أو الحبوب> ألقي الدكتور حسن وهبة رئيس الأكاديمية المصرية لزراعات قوقعة الأذن محاضرة تناول خلالها أحدث الدراسات والأبحاث في مجال إجراء العمليات الجراحية لزراعة قوقعة الأذن وأحدث الآلات والمعدات المستخدمة في إجراء العمليات. وأشار أن مصر تحتل المركز الثالث على مستوى العالم في إجراء هذا النوع من الجراحات ويوجد حالياً حوالي 40 ألف طفل في حاجة إلى زراعة قوقعة.

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *