الثلاثاء
04 صفر 1440
16 أكتوبر 2018
09:06 م

اكبر مصنع للفيبر بورد بالشرق الاوسط مهدد بالاغلاق

جولة على الحملات الميكانيكية (1)
قنا- عبد المنعم منصور الخميس، 11 أكتوبر 2018 02:41 م

بعد سنوات طويله من الانتاج و تحقيق الارباح اصبحت شركة نجع حمادى للفيبر بورد بدشا فى مهب الريح ومهدده بالاغلاق وتشريد مئات العمال و اسرهم بعد تكدس الانتاج فى المصنع وعدم القدره على بيعه اثر ارتفاع اسعار المواد الخام و اغراق السوق بالمنتجات التركيه الاقل سعرا و ذات الجوده الضعيفه

قال احمد سعيد فاوى رئيس اللجنه النقابيه للعاملين بالمصنع ان مصنع الفيبر بورد بدشنا يعد المصنع الوحيد فى مصر و الشرق الاوسط الذى ينتج الخشب من مصاصة القصب و على مدار سنوات طويله ظل يحقق ارباح الا انه خلال العام الحالى ارتفعت اسعار المواد الخام و تكاليف الوقود بالاضافه الى ارتفاع سعر الدولار وهو ما ادى الى انخفاض نسبة المبيعات بدرجه كبيره و لكن الاسوا هو دخول احدى الشركات التركيه وتوريد منتجات بجوده بجوده اقل و باسعار ارخص  وهو ما ادى الى وصول نسبة المبيعات الى الحد الادنى الذى لا يمكن معه تشغيل المصنع وتحقيق ارباح او حتى الحصول على تكاليف الانتاج و هو ما ادى الى تكدس الانتاج داخل جميع الطرقات بالمصنع بعد ان امتلات المخازن

و طالب بفرض رسوم اغراق على المنتجات التركيه لحماية المنتج المحلى من التوقف عن الانتاج تماما خلال فتره وجزه

و اضاف انور عراقى وكيل النقابه ان المصنع يعمل به 700 عامل سواء عماله دائمه او مؤقته يعولون اكثر من 3 الاف مواطن مستقبلهم يتوقف على انقاذ المصنع من الاغلاق و تشريد العمال و اسرهم كما انه سيتسبب ايضا فى مشكله لدى مصانع السكر التى تبيع المصاصه للمصنع مما يزيد من ارباح شركة السكر و اكد ان السبيل الوحيد لانقاذ الشركه هو فرض رسوم اغراق على المنتجات التى لها مثيل محلى  و تم ارسال خطابات لوزارة الصناعه و التجاره للتدخل السريع و انقاذ المصنع قبل ان تقع الكارثه





اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *