الأحد
09 صفر 1440
21 أكتوبر 2018
01:32 ص

عجلان: ليس لدينا عجز في المعلمين ولكن سوء توزيع

وكيل تعليم القليوبية
طارق الفجال الخميس، 11 أكتوبر 2018 09:20 ص

وجه طه عجلان وكيل وزارة التربية والتعليم بمحافظة القليوبية  مديرى ووكلاء الإدارات التعليمية بضرورة بذل اقصى الجهود لتحسين معدلات الأداء والإنجاز واعلاء قيم الشفافية للتغلب على الصعوبات والمعوقات التى تعوق سير العملية التعليمية .

وأكد وكيل وزارة التربية والتعليم خلال اجتماعه بمديرى ووكلاء الإدارات التعليمية بحضور عاطف سلامة وكيل المديرية وعادل عطيه مدير عام التعليم العام والمهندس الصادق السيد مدير عام التعليم الفنى على ضرورة الإنتهاء من تسليم كافة الكتب الدراسية بجميع المدارس خلال 24 ساعة والوصول الى نسبة تسليم 100% بجميع الإدارات التعليمية .

معقبا بقوله : المدير اللى مش هينهى تسليم الكتب للطلاب مش هيقعد فى مكانه .

وشدد خلال الإجتماع على انهاء كافة إجراءات سد العجز بالإدارات مع مراعاة الأبعاد المرضية والإنسانية والإجتماعية .

معقبا بقوله : ليس لدينا عجز فى المعلمين ولكن لدينا سوء توزيع سيتم علاجه والعجز الحقيقى لدينا فى رياض الأطفال فقط .

وقال انه سيتم دعم القليوبية بأتوبيسين من جهاز تنمية المشروعات لنقل المعلمين الى أماكن عملهم بالإدارات البعيدة وسنسعى لرفع العدد ل 5 أتوبيسات لتقدم خدمة للمعلمين والطلاب فى شتى المجالات والأنشطة الطلابية .

وأكد عجلان على ضرورة تفعيل قرارات منع استخدام الهاتف المحمول بداخل المؤسسات التعليمية سواء بالنسبة للمعلم أو الطالب وكذلك سرعة الإنتهاء من حل اى مشكلة تتعلق بوجود عجز فى الديسكات واصلاح الديسكات من خلال التعليم الفنى بالمديرية والاهتمام بالطابور المدرسى ورفع الاعلام فوق المدارس لتنمية روح الولاء والإنتماء للوطن .

وعلى ضرورة تنمية افكار واخلاقيات ومفاهيم مليون و400 ألف طالب هم عدد طلاب القليوبية .

وطالب وكيل وزارة التربية والتعليم بتكثيف حملات المتابعة على المدارس تزامنا مع الحملات التى ستطلقها الوزارة خلال الأيام المقبلة ومتابعة دفاتر شئون العاملين والجدول المدرسى ومتابعة اسطح المدارس وحالة الطلاب التعليمية والانسانية .

واعلن خلال الإجتماع عن اطلاق اكبر مسابقة على مستوى المحافظة لأجمل واحسن مدرسة واحسن مدير واحسن معلم واحسن طالب وسيتم تكريمهم .




اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *