الثلاثاء
04 صفر 1440
16 أكتوبر 2018
08:37 م

قالوا عني

هند متولي
كلمات هند متولي الأربعاء، 10 أكتوبر 2018 11:55 م

قالوا عني: لقد كبر سنك
وظهرت خيوط الشيب بين ثنايا شعرك
ورسمت بعض التجاعيد بين حنايا وجهك
ولقد تجاوزتي بلاشك احلام صيبا عمرك
فلم نعد نري بريق الشباب يلمع بعينك
وباتت تتوه معاني الكلمات بأبيات شعرك
وترتجف العبارات بين سطور نظمك
فهيهات هيهات بين حلم الطفولة وبينك
اتحلمين كما يحلم الشباب بوقتك
اجننتني لتتطلبي ماهو ليس بحقك
فماذا تريدين ان تفعلي بِنَا قولي بربك؟!
فأنت أم كبر اولادها فمن تظنين نفسك؟!
اتريدي ان تسلكي بداية الطريق كإبنك
افيقي من هذا المنام وايقظي عقلك
ولا تتخبطي وتلفي حبل السخرية حول عنقك
ولا تستفتي الناس بل استفتي قلبك
فليس من حقك الان السعي وراء حلمك
هلمي الي صوت العقل قبل فوات الاوان ولا ينفع بعدها اسفك
فحينئذًلن نري سوا دموعك ويتواري بعدها صوتك
فإبتسمت وقلت: انا عالية المقام كالنخل في البستان 
لا يستطيع تسلق جذعها وبلوغ قمتها سوي فنان
ثابتة شامخةلا يقدر اي شخص من حلوها ان ينال
عطاؤها حلو وفير متعدد الألوان 
فهي تعطي لمن ارادت في كل حين وأوان 
فلا يرتبط عطاؤهابعمر قد رحل او زمان
بل كلما كبرت ونضجت زاد العطاء دون حسبان
فلا تشيخ ولا يضيع مع طول عمرها حلو المذاق في اللسان
فأنا من ذكرها ربي وكرمها في القرآن
أعطي وأعطي دون حساب حتي وان كان
ليس جزاء الاحسان... الاحسان
فلا لأحد علي أحلامي وطموحي سلطان
ولا اخضع لقول يائس ولا اقبل ذُل أو هوان
ولا يقيد معصمي عمر ولا يحبس طموحي سجان
فأنا طفلة في البراءة صبية في المشاعر وامرأة ناضجة طموحها ظمان
للعلم والنجاح وشرف المحاولة في كل وقت ومكان
فما سخرتم منه الان حتماً سيكون يوما محل شكرً وامتنان
فلن تتبعثر اوراقي في الهواء بل ستعلو وتبلغ العنان
وستعلمون ان بلوغ الحلم لا يتوقف علي وقت او إنسان 
بل هو صبر ودأب وعزيمة علي بلوغه مهما طال الزمان
فتذكروا أني حلمت وكنت أهل لتحقيق الأحلام 
فلك الحمد ربي لك الحمد ربي يا حنان يا منان
علي جزيل عطاؤك فأنت العدل في الارض وانت للحق ميزان

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *