الأربعاء
05 صفر 1440
17 أكتوبر 2018
03:44 ص

المصري: زيارة ميلانيا ترامب لمصر أفضل دعاية مجانية لتنشيط السياحة

ميلانيا ترامب خلال زيارتها للاهرامات
كتبت-أسماء سمير السبت، 06 أكتوبر 2018 10:04 م

صرح الخبير السياحى الدكتور عادل المصرى انه يجب الاستغلال الأمثل لزيارة سيدة العالم الأولى ميلانيا ترامب إلى مصر وتوظيفها جيدا لتحقيق الاستفادة القصوى لها للتأكيد على عدة رسائل هامة من خلال الزيارة..حيث أن اختيارها للمقصد السياحى المصرى لتكون محطتها الأولى فى اول رحلة فردية لها تعد رسالة قوية للعالم ودعاية مجانية لتعافى السياحة المصرية وتأكيد حالة الاستقرار التى تتمتع به مصر..

وأضاف يجب الاستفادة من هذه الزيارة على عدة محاور والتمهيد لها إعلاميا ومهنيا قبل الزيارة وأثناءها وبعدها من خلال شركة العلاقات العامة الدولية بالوزارة والهيئة المنوطة بالتعامل مع مثل هذه الأحداث الهامة من خلال إصدار نشرات صحفية بكافة اللغات لكافة وكالات الأنباء الاجنبية المقيمة داخل مصر...وكذلك مخاطبة الوسائل الإعلامية بالخارج والمقروءةوالمسموعة والمرئية  وخاصة بالدول المصدرة الكبرى للسياحة بمصر وكذلك للأسواق الواعدة وخلق حالة من التواصل عن تداول اسم مصر لأكبر فترة ممكنة استغلال للزيارة وتأكيد على الصورة الذهنية الإيجابية للمقصد السياحى المصرى فى الوقت الحالي.

من ناحية أخرى  هناك دور هام للمكاتب السياحية الخارجية لاستغلال الحدث وذلك من خلال  بيان صحفى موحد بالتنسيق مع الوزارة وتعميمه ووضعه على المواقع الخاصة بكل من اتحادات الشركات ومنظمى البرامج السياحية بدول المقر وكذلك وكذلك صفحات وشبكات التواصل الاجتماعي مع مخاطبة الوسائل الإعلامية الواسعة الانتشار التى تهتم بمثل هذه الاخبار.

وأوضح "المصرى" انه يجب استغلال الترويج الأماكن السياحية التى سوف تقوم بزيارتها هذا بالإضافة إلى أهمية دور المكاتب الإعلامية بالخارج لبث اخبار الزيارة بشكل دورى الأمر الذى يشكل رسائل إيجابية مطلوبة فى الوقت الحالى، مشيرا إلي أن زيارة السيدة الأولى فى العالم جاءت لتطلق حملتها  Be Best بالشراكة مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID حيث تهدف الحملة إلى أهداف إنسانية وأن اختيارها لمصر لبدء الحملة يؤكد على الدور التنموي لمصر فى هذا المجال الأمر الذى يعزز الصورة الذهنية الإيجابية لمصر بشكل أكبر واعمق وليس فى السياحة فقط..وهذه الرسائل مجتمعة تشكل دعاية مجانية يجب استغلالها جيدا حيث أن السائح الغربى يملك من الوعى الثقافى والمجتمعي والانسانى ماتجعله يختار مقاصد سياحية تهتم بالجوانب الإنسانية لذا من الأهمية التعامل مع مثل الأحداث الهامة بمهنية احترافية وعدم الاكتفاء فقط بتصوير المشاهير أو الشخصيات العامة الدولية حتى تأتى بنتائج ومردود إيجابي تعود على المقصد السياحى المصرى .

 

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *