الأربعاء
05 صفر 1440
17 أكتوبر 2018
02:55 م

مايا مرسى: نسبة الزواج المبكر فى مصر 2% واتمنى وصولها الى 0%

استقبال قومى المرأة لممثلة الاتحاد
كتبت - عزة قاعود الأربعاء، 26 سبتمبر 2018 04:27 م

استقبلت اليوم الدكتورة مايا مرسى رئيسة المجلس القومى للمرأة ، السيدة مارى باكوم  المقررة الخاصة بزواج الأطفال بمفوضية الاتحاد الإفريقى ، والدكتورة عزة العشماوى الأمينة العامة للمجلس القومى للطفولة والأمومة ، والوفد المرافق لهما، بحضور السفيرة منى عمر عضوة المجلس ، والدكتورة نجلاء العادلى المديرة العامه لادارة التعاون الدولى بالمجلس و ايزيس محمود المديرة العامة لادارة التدريب بالمجلس.

        وفى مستهل كلمتها وجهت الدكتورة مايا مرسى أسمى معانى الشكر والتقدير والاحترام الى السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية على كلمتة التى القاها أمس أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة وأكد فيها على أن التمكين الاقتصادى للمرأة على قائمة اولويات الدولة وفى طليعة أولويات رئاسة مصر لمجموعة الـ77 والصين، مؤكدة امتنانها الشديد للسيد الرئيس على دعمه المستمر ومساندته المرأة المصرية والاهتمام بالاشارة الى أهمية دورها فى المجتمع فى جميع خطاباته فى المحافل الدولية ، لافته الى أن الارادة السياسية الداعمه للمرأة هى القوة الدافعه خلف نجاح ملف المرأة فى مصر .

       وأكدت رئيسة المجلس أن نسبة الزواج المبكر فى مصر بلغت 2%  وذلك طبقا الى التعداد السكانى الاخير الصادر عن الجهاز المركزى للتعبئة العامة والاحصاء  ، متمنيه ان تصل هذه النسبة فى مصر من 2%الى 0% ، وهذا لن يتحقق إلا من خلال تغليظ العقوبة فى القانون، والتوعية به ،

كما اوضحت أن التمكين الاقتصادى من أهم القضايا القومية حيث تعد احد الاسباب وراء الزواج المبكر حيث تلجأ بعض الاسر الى تزويج بناتهن مبكراً  للظروف الاقتصادية ، لافته إلى أن المجلس سبق وانتج فيلم بعنوان مريم والشمس وهو قصة من الواقع خلال الاحتفال بال16 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة خلال العام الماضى .
      واشارت رئيسة المجلس الى أن جميع أنشطة وفعاليات المجلس فى جميع المجالات،تأتى تحت مظلة حملة (التاء المربوطة سر قوتك) التى اطلقها المجلس وحققت معدل وصول بلغ 100 مليون و900 الف متابع على مواقع التواصل الاجتماعى ، مشيرة الى أنه تم دمج الرسائل الخاصة  التوعية بمخاطر الزواج المبكر فى حملة طرق الابواب التى يطلقها المجلس بجميع محافظات الجمهورية وتصل بصورة مباشرة الى المرأة فى قرى ونجوع وكفور الجمهورية ، ونجحت فى الوصول الى 2 مليون سيدة بجميع المحافظات ، مشيرة إلى امكانية الإستفادة من هذا النجاح الذي حققته الحملة في مصر ونقلها إلى دول القارة الأفريقية وتبنى من خلالها عدد من المبادرات التى تهدف لتمكين المرأة فى أفريقيا .

      وأشارت عزة العشماوى إلى أن زواج الأطفال تعد مشكلة فى العديد من الدول الأفريقية، لافتة الى أن الزواج المبكر يحرم الآف الفتيات من طفولتهن، كما يتسبب فى تعرضهن للحرمان من التعليم، ويحد من فرصهن واختياراتهن فى الحياة ، لافته الى أن القيادة السياسية فى مصر تدرك مدى أهمية هذه المشكلة وتوليها اهتماما كبيرا.

     فيما أشادت السيدة مارى باكوم  ،  بدعم القيادة السياسية فى مصر لجميع القضايا التى تهم المراة والطفل فى مصر ، وتكاتف جهود جميع الجهات والهيئات المعنيه بالزواج المبكر فى مصر للقضاء عليه  من أجل حياة افضل للمراة والطفل ، واعربت عن املها فى نقل التجارب الناجحه فى مصر فى هذا المجال الى الدول الافريقيه.

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *