السبت
08 صفر 1440
20 أكتوبر 2018
01:36 ص

تاجر حلوان سقط اثناء سرقة قبضان السكة الحديد.. والسائق يختلق قصة للاستيلاء على سيارة العمل

حلوان قضبان
كتب – أيمن السباعى واحمد مراد الإثنين، 24 سبتمبر 2018 04:51 م

مجموعة من الاشرار لم يقنعوا بالكسب الحلال .. اغواهم الشيطان فاختاروا حياة الضياع وسكة الندامة بدلا من الاستقامة .. انساقوا وراء نزواتهم ليرتكبوا جرائمهم لتوفير المال الحرام وقضاء سهرات " الكيف " والفرفشة حتى سقطوا اخيرا فى قبضة رجال مباحث العاصمة فى قضايا متنوعة ويكون مصيرهم السجن ليدفعوا الثمن جزاء استهتارهم .. تحرر محاضر للمتهمين وأخطر اللواء محمد منصور مساعد وزير الداخلية لقطاع القاهرة واللواء اشرف الجندى مدير الادارة العامة لمباحث العاصمة .


الجريمة الاولى هى ضبط تاجر خردة وصديقه العاطل أثناء قيامهما بالحفر لسرقة قضبان الترام القديم بحلوان بعد تقطيعها "بشنيور " بكل بجاحة امام الاهالى .

تلقى المقدم هانى ابو علم رئيس مباحث حلوان بلاغا من سائق قرر فيه بمشاهدته لشخصين يحاولان سرقة القضبان الحديدية الخاصة بالترام القديم وتحمليها على سيارة كارو .

على الفور انتقلت قوة من الضباط بقيادة العميد محمد عاكف مفتش المباحث وتم القبض على المتهمين اثناء الحفر اسفل القضبان ومحاولة قطعها .. وتبين ان الاول يدعى محمود " 23 سنة " تاجر خردة والثانى زكريا " 50 سنة " عاطل من عرب غنيم دائرة القسم وعثر معهما على فأس وشنيور وغيرها من الادوات المستخدمة فى عملية قص قضبان السكة الحديد بكل بجاحة لبيعها خردة وجارى اعادة استجوابهما لبيان ما ارتكباه من حوادث اخرى مماثلة .

اما الجريمة الثانية فالمتهم فيها سائق معدوم الضمير والذى لجأ الى حيلة ماكره للاستيلاء على السيارة التى يعمل عليها من صاحبها بان ادعى له تعرضه لسرقتها بالاكراه بعد الاستعانة بصديق لاصابته ببعض الجروح وتسليمها له ليكتشف رجال المباحث ملعوب بلاغه الكاذب ويتم ضبط شريكه واعادة السيارة .

كان المقدم محمد السيسى رئيس المباحث قد تلقى بلاغا من صاحب السيارة قرر فيه بان السائق الذى يعمل عليها ويدعى اسلام ابلغه بقيام احد الزبائن بالتعدى عليه بالضرب أثناء توصيله وسرقتها وتوسل للضباط لمساعدته فى اعادتها لانها مصدر رزقه وكل ما يملك .

لم يقتنع رئيس المباحث بالبلاغ وارتاب فى سائق السيارة اسلام الذى حضر مع صاحبها ويبكى بدموع التماسيح والغش والخداع وباصابات مفتعلة وبتضيق الخناق على السائق واعادة مناقشته وتضارب اقواله انهار معترفا بالحقيقة مؤكدا انه اختلق تلك القصة الوهمية مع صديقه المسجل خطر فى لحظة ضعف وتهور شيطانية للاستيلاء على السيارة وبيعها لحسابهما ولم يتوقعا افتضاح امرهما وارشد عن شريكه وتم ضبطه وبحوزته السيارة ليدفعا الثمن بحبسهما .

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *