الأربعاء
14 محرم 1440
26 سبتمبر 2018
06:48 ص
فى ندوة الاتحاد البرلماني العربى بالنواب

الأزهرى: الإرهابيين استلهموا أفكارهم من دستور الإخوان الفكرى

الدكتور أسامة الأزهري مستشار رئيس الجمهورية
مصطفى قايد الأحد، 16 سبتمبر 2018 01:18 م

‎ قال الدكتور أسامة الأزهرى، مستشار رئيس الجمهورية ووكيل لجنة الشئون الدينية بمجلس النواب، إن جماعه الاخوان المسلمين لها دستور فكري يتمثل في عدد من الكتابات أبرزها كتاب "ظلال القران" لسيد قطب الذى استلهم منه العديد من الإرهابيين والمتشددين أفكارهم، مثل تنظيم القاعدة وتنظيم الفنية العسكرية وجماعة التكفير والهجرة وجماعة "بوكو حرام" وأعضاء "جماعة داعش" وغيرها، الأفكار المسمومة التي تتضمنها نحو 400 صفحه من الكتاب. 

جاء ذلك في كلمته خلال جلسة محاربة أفكار التطرّف من خلال التعليم والثقافة وسيادة القانون، ضمن فعاليات اليوم الثاني للندوة التي ينظمها الاتحاد البرلماني العربي حول الوضع العربي الراهن.   

واضاف الأزهرى، أنه بمراجعه كتاب "ظلال القرآن" - الذي يعد ركيزة لتيارات التطرف وحاملي السلاح، ويتضمن 6 مجلدات من 4500 صفحة، منهم 400 صفحة موزعه علي الكتاب كله فيها السم الزعاف، ينظر إلي تكفير المجتمعات جميعا، وانقطاع الدين علي الوجود.  

وأكد وكيل لجنة الشئون الدينية بمجلس النواب، الدكتور أسامه الازهرى، أهمية التنسيق بين الدول العربية وتبادل الخبرات فيما بينها لمواجهة الإرهاب والأفكار المتطرفة، ومواجهة الإرهاب بالتعليم في مجتمعاتنا العربية، والتي تقتضي بأن يكون لدينا دليل إرشادي لأهم القضايا التي نحتاجها في نظامنا التعليمي، مثل مادة التربية الوطنية التي يجب أن تعيد التأصيل لفكرة الوطن.     

وأوصي الأزهرى، بضرورة عرض المفهوم الديني الصحيح في الدول العربية وابراز المقاصد العليا للدين والشريعة وأهمها حفظ الأنفس، مطالباً بترسيخ 5 قيم في وعي الانسان المسلم، وهي احترام حقوق الأكوان وهي أوسع وأشمل من مفهوم حقوق الانسان، وازدياد العمران، وإكرام الانسان، وحفظ الاوطان، وزيادة الإيمان. 

ولفت الدكتور أسامة الأزهرى، إلي أهمية بناء الشخصية الوطنية في المجتمعات العربية، مع الاهتمام بالتعليم والثقافة وسيادة القانون.


وقال الدكتور أسامة العبد، رئيس لجنة الشئون الدينية بمجلس النواب ، إن الدين الإسلامي الذي ارتضاه الله سبحانه وتعالى للبشرية لا يمكن أن يكون دين يدعوا للتطرف والإرهاب.

واضاف خلال جلسة "محاربة أفكار التطرف من خلال التعليم والثقافة وسيادة القانون" برئاسة الدكتور أسامة العبد، ضمن فعاليات الندوة البرلمانية العربية للاتحاد البرلمانى العربى، والتى يستضيفها مجلس النواب المصرى، وذلك بحضور ممثلي برلمانات كل من اليمن والأردن والكويت والإمارات والبحرين والمغرب والجزائر وفلسطين والصومال والسودان.

أن الأفكار المتطرفة لها تأثير مباشر على الفرد والأسرة والمجتمع، مؤكدا أن رسول الرحمة محمد صلى الله عليه وسلم لا يأمر ابدا بالقتل والتطرف ويضيع الدين.

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *