الإثنين
12 محرم 1440
24 سبتمبر 2018
07:49 م

تكليفات وطموحات ومحافظات تنتظر ..!!

أمجد المصري
أمجد المصري
السبت، 15 سبتمبر 2018 11:40 م


من يُغلق على نفسه باب مكتبه لن يُكتب له النجاح ابداً .. !!


هكذا لخص رئيس الوزراء مصطفى مدبولى بكل حسم ملامح المرحله القادمه من العمل فى اول أجتماع رسمي لمجلس المحافظين بعد تشكيله الجديد فهل ننتظر فكراً ومنهجاً جديداً فى اداء الساده المحافظين ام يظل الحال على ما كان عليه ...!!

ملفات شديدة الأهميه كانت على طاولة اجتماع مجلس المحافظين الأول هذا الأسبوع من اجل هدف واحد معلن دائماً هو ان يشعر المواطن المصري بالتغيير الإيجابي السريع في تلك الملفات ومنها على سبيل المثال ملف نظافة الشوارع وإنارتها ووقف الاعتداء على اراضى وممتلكات الدوله ودعم استكمال المشروعات المتعثره ورفع كفاءة منافذ الخدمات الحكومية والعمل على تيسير الخدمات المقدمة من خلالها والأستعداد الجيد لموسمى الدراسه والأمطار القادمين ...!

طموحات عظيمه تحتاج الى فكر جديد فى التعامل مع تلك المشكلات التى باتت تمثل صداعاً مزمناً فى رأس الوطن طوال سنواتنا الفائته وأصبح لزاماً على من يبحث عن علاجها ان يفكر خارج الصندوق كثيراً بعد أن اثبتت التجربه فشل كل الحلول التقليلديه السابقه عبر اكثر من حركة محافظين فى شتى المحافظات فالمشاكل واحده تقريباً واساسها دائماً هو إنعدام الأراده والفكر والحسم فى علاجها حتى اصبحت امراً واقعاً لابد من كسره بالقوه وبمزيد من الصلاحيات التى لابد وان تُمنح للمحافظين الجدد  ..!!

مازالت مشكلة غياب المجالس المحليه تلقى بظلالها على اداء المحافظين فى السنوات الأخيره ومازال الأعتماد على اسماء بعينها داخل كل محافظه كأستشاريين او داعمين ومقربين للمحافظ الجديد من اهم اسباب الفشل المتكرر وكثرة تغيير المحافظين فى السنوات الاخيره خاصة حين يقتنع المسئول الجديد او يتم إقناعه بأن الأمور يُمكن ان تُدار اعلامياً ببعض الجولات الميدانيه والزيارات المصوره التى مازال البعض يُصر على تسميتها بالزيارات المفاجئه والتى تثير سخرية رواد مواقع التواصل فكيف تكون زيارات مفاجئه بكل هذا الحشد من الحضور وكل تلك الكاميرات التى تصورها ..!!

مزيداً من الفكر والعطاء والنزول الحقيقى الى الشارع ومحاولة إحداث فارق يُشعر المواطن المصرى ان لديه فى كل محافظه قائداً موهوباً يمتلك صلاحيات حقيقيه ولديه طموح مشروع لأن تُصبح محافظته التى يتولاها من افضل المحافظات فى التطور ومواكبة العصر وتلبية احتياجات مواطنيها الذين أتى من أجل تحقيق أحلامهم وآمالهُم ..!!

 انزلوا الى الأرض وأستمعوا للناس وأجتهدوا فى حل مشاكلهم وتنفيذ طلباتهم بموضوعيه وحسم ... ابحثوا عن المخلصين لهذا الوطن وأستعينوا بهم وأبتعدوا قدر الأمكان عن هؤلاء الذين يعيشون بمبدأ واحد لا يتغير ابداً مهما تغيرت الأسماء وهو مات الملك عاش الملك يحيا الملك ... حفظ الله مصر الوطن .

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *