الإثنين
12 محرم 1440
24 سبتمبر 2018
08:20 م

الأمن الوطنى: "قنوات الإرهابية" ..روجوا الشائعات وبثوا الأخبار الكاذبة

261
كتب - محمد الطوخى ودعاء مجدى: السبت، 15 سبتمبر 2018 09:52 م

محاولة السطو على العقول بالدعاية الكاذبة والشائعات المغرضة ..هى مسلسل مستمر تستخدمه التنظيمات الإرهابية بهدف السيطرة على عقول الشباب وضرب الاستقرار في المجتمع من خلال الشائعات المغرضة وبث سموم الغضب والكراهية في المجتمع ..مفاجآت عديدة كشفتها معلومات وتحريات جهاز الأمن الوطني حول المخطط الذي وضعه عملاء الخارج من العناصر الإيثارية الهاربة خارج البلاد والذين أنشأوا تنظيم بمسمي "المجلس المصري للتغيير" والمكلفة عناصره بالتحريض ضد مؤسسات الدولة وإذاعة ونشر أخبارا وبيانات كاذبة عن الأوضاع السياسية والاقتصادية والأمنية والترويج لها داخليا أو دوليا والتواصل مع المنظمات والدول الأجنبية ذات التأثير بالملف المصرى بهدف حشد المواطنين للمشاركة فى تجمهرات ضد الدولة وممارسة الضغوط الدولية على نظام الحكم القائم بالبلاد وصولا لاسقاطه.

كشفت التحريات عن قيام المتهم الأول حسام الشاذلى "47 سنه" الهارب بسويسرا بتأسيس التنظيم واعتمد فى تنفيذ مخططه على عدة محاور أولها تنظيم حملات اعلامية ضد النظام القائم بالبلاد ووصفه بالغاشم واظهاره بمظهر البطش للتخلص على معارضيه واستغلال المنظمات الحقوقية لاقامة دعاوى دولية ضده وثانيها الحشد لتجمهرات مناهضة للقيام باعمال عنف تخلق حالة من الفوضى بالبلاد ثالثها استغلال المشكلات الاجتماعية كمنطلق لتصعيد تحركاتهم التحريضية ضد النظام القائم والترويج لعدم قدرته على مواجهتها ورابعها بث أخبار ومعلومات مغلوطة وكاذبة حول الأوضاع الداخليه بالبلاد فى اوساط رواد شبكة المعلومات الدولية والايحاء باستمرار "الحراك الثورى" المناهض للنظام وأخيرا الترويج لكافة تحركات المجلس ونشرها على المواقع الالكترونية والقنوات الفضائية الموالية لهم.

توصلت التحريات إلي أن الهيكل التنظيمى لـ " المجلس المصرى للتغيير" يتكون من لجنة مركزية عرف من عناصرها 28 متهما بينهم  محمد عبد العزيز شوبير المقيم بالولايات المتحدة وغادة نجيب وهشام عبد الله المقيمان بتركيا ومحمد حافظ المقيم بماليزيا ونبيهة عوض المقيمة بألمانيا وعيد سليمان وشهرته عيد المرزوقى المقيم بقطر

اشارت التحريات الى انه ينبثق عن تلك اللجنة المركزية عدة لجان نوعية تشمل اختصاصات العمل داخل المجلس ومنها لجنة الامن العام التى تولى مسؤوليتها المتهم الثالث هشام كامل وتضطلع بتأمين الصفحة الرسمية للمجلس على مواقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" ووسائل الاتصال بين أعضائه عبر شبكة المعلومات الدولية بالاضافة الى متابعة نشاط وتوجهات أعضاء اللجنة المركزية وأيضا لجنة التعاون الدولى والتخطيط الاستراتيجى التى تولى مسؤوليتها المتهمان الخامس محمد عبد الفتاح والثامن والعشرين مصطفى الدسوقى واخرين وتقوم بالترويج للمجلس دوليا والتواصل مع مختلف الدول والسفارات والقنصليات الاجنبية ذات التأثير بالملف المصرى لممارسة الضغوط على النظام القائم من خلال طرح العديد من الملفات الحقوقية داخل البلاد بصورة كاذبة والتنسيق مع الصحف والقنوات الفضائية للتعريف بتوجهات المجلس وبث مؤتمراتهم الصحفية التى تتناول تلك الاخبار والمعلومات الكاذبة واللجنة المالية التى تولى مسؤوليتها المتهم الاول حسام الشاذلى وعاونه فيها المتهمون من الثانى حتى الخامس وتقوم بتوفير الدعم المالى لكافة انشطه وتحركات المجلس العدائية واللجنة القانونية وحقوق الانسان التى تولى مسؤوليتها المتهم الخامس عشر توفيق على بمعاونة المتهم السادس هانى عوض وتقوم برصد وجمع كافة المعلومات المتعلقة بملف حقوق الانسان داخل البلاد واعادة صياغتها بشكل مغلوط وكاذب ونشرها بهدف اثارة الرأى العام ضد النظام القائم والتشهير به خارج البلاد وارسال تلك المعلومات للعديد من المنظمات الحقوقية الدولية لممارسة الضغوط عليه وصولا لاسقاطه وايضا لجنه الاعلام والوعى العام التى تولى مسؤوليتها المتهم الرابع عماد محمد بمعاونة المتهم التاسع سعيد حشاد ويقوم عناصرها بالتواصل مع مقدمى البرامج ومعدى الاخبار من ذوى التأثير الاعلامى بالدول الاجنبيه وامدادهم بالتقارير المتضمنة لاخبار كاذبة عن القضايا المطروحة على الساحة الداخلية بهدف اثارة الرأى العام الدولى ضد النظام القائم واستغلال ذلك فى الترويج للمجلس باعتباره بديلا لادارة شؤون البلاد ولجنة الطاقة والمياه والكهرباء التى تولى مسؤوليتها المتهم السابع عشر محمد حافظ بمعاونة المتهم السادس عشر عبد الحكيم محمد واخرين وتقوم بالترويج اعلاميا داخل وخارج البلاد للمشكلات المتعلقة بالأمن القومى والتحريض من خلالها ضد النظام القائم بالبلاد وكذلك لجنة التعليم التى تولى مسؤوليتها المتهم الرابع عشر وتقوم بالترويج اعلاميا بفشل النظام القائم فى تحسين العملية التعليميه داخل البلاد وايضا بجنة المرأه والطفل التى تولت مسؤوليتها المتهمة الخامسه والعشرين نبيهه عوض وتقوم بالترويج اعلاميا لملف المسجونين واسرهم وتدويل قضيتهم بهدف التحريض ضد النظام  ولجنة الشباب التى تولى مسؤوليتها المتهم الثامن صالح رضا بمعاونه المتهمين السابع محمد عبد الله والعاشر عادل عبد الرشيد لتقوم باستقطاب العناصر الشبابية خاصة من طلبة الجامعات بغرض ايجاد قاعدة شعبية والترويج من خلالهم لمخططات المجلس والتحريض ضد النظام القائم وايضا لجنة الثقافة والفنون التى تولى مسؤوليتها المتهم الثانى محمد شوبير وتقوم  بانتاج الاعمال الفنيه والافلام الوثائقية التى تروج لاهداف المجلس وتشوه صورة النظام وبث الاخبار المغلوطة والكاذبة حول الاوضاع الداخلية وسلبيات المجتمع عبر شبكة المعلومات الدولية لاثارة الرأى العام وتحريض المواطنين على المشاركة فى التجمهرات المناهضة وكذلك لجنة الحراك الثورى التى تولى مسؤوليتها المتهم العاشر عادل عبد الرشيد بمعاونة المتهمين السابع محمد عبد الله والحادى عشر احمد على والثانى عشر مجدى محمد واخرين وتقوم بالترويج للمجلس واغراضه ميدانيا وحشد المواطنين للمشاركة فى التجمهرات المناهضة للنظام من خلال استخدام الرسائل الالكترونية ووضع الملصقات بالشوارع والميادين العامة والتغلغل فى اوساط الفئات الطلابية والعمالية وبث الاخبار المغلوطة والكاذبة حول النظام القائم والايحاء باستمرار ماأسموه بالحراك الثورى وتصدير المشهد خارجيا للتحريض على مؤسسات الدولة.

وتوصلت التحريات أنه فى اطار تحركات تلك الجماعة لتنفيذ اغراضها العدائية أنشأ المتهم الاول حسام الشاذلى مجموعتين مغلقتين عبر برنامج التواصل الاجتماعى "ماسنجر" و"واتس اب" نقل من خلالهما تكليفاته لاعضاء المجلس واعلن عن تشكيل لجانه النوعية وناقش مع اعضائه الخطط المستقبلية للمجلس وكيفية تنفيذها وتنظيم دورات تدريبية لاعضائه عبر شبكة المعلومات الدولية.

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *