الجمعة
09 محرم 1440
21 سبتمبر 2018
02:37 م

" السمنة" والكرش سبب آلام الظهر والخشونة.. صور

الم الظهر
كتبت - ريهام منصور الخميس، 13 سبتمبر 2018 04:59 م

يعد العمود الفقري المحور الأساسى لجسم الإنسان ، ويلعب دوراً هاماً في تحديد وضعية الجسم ويساعد في الانتقال من وضعية لأخرى ، ومن اهم وظائفه حماية النخاع الشوكي ، والأعصاب المسئول عن نقل الإشارات العصبية من وإلي المخ .

قال الدكتور محمد تاج الدين مدرس وإستشارى جراحات السمنة المفرطة بجامعة الأزهر أن العمود الفقري يتأثر سلبا من خلال زيادة دهون البطن فالبطن يتكون من عضلتين ، وإذا تم زيادة الوزن يحدث ضغط للبطن للأمام ، ما يزيد الضغط على العمود الفقري ويزيد من الآلام الغضاريف كما يحدث إنزلاقات غضروفية تؤثر على الجسم كله .




اكد د. تاج الدين أن زيادة الضغط على الفقرات العظمية تؤدى الى الإصابة بالخشونة في الفقرات والغضاريف وتآكل الزوائد العظمية  إضافة إلى أن أغلب من يعانون من السمنة لا يمارسون الرياضة وعضلات الظهر تكون ضعيفة، حيث يزيد من آلام الظهر، ويصل الأمر فى بعض الحالات إلى التدخل الجراحي.


اضاف د. محمد تاج الدين أن علاج الآلام الظهر والغضاريف لمن يعانون من السمنة، هو تقليل الوزن بشكل سريع ويتم من خلال تشخيص وطبيعة وإحتياج كل حالة , كما أن عمليات السمنة الجراحية أصبحت لها مفعول السحر فى التخلص من أمراض كثيرة لا حصر لها .

واشار د. تاج الدين أن السمنة أحد المسببات الرئيسية للإنزلاقات الغضروفية بالإضافة الى تأكل العمود الفقرى وتأكل عظام الجسم بشكل عام حيث تزداد آلام العمود الفقرى من خلال زيادة دهون البطن.

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *