الجمعة
09 محرم 1440
21 سبتمبر 2018
06:55 ص

اطلاق عقار جديد لدعم مرضى التصلب المتعدد

IMG-20180913-WA0003
كتبت-دينا محمد الخميس، 13 سبتمبر 2018 03:19 م

 


نظمت إحدى شركات الدواء مؤتمراً علمياً موسعاً على هامش إطلاق الشركة عقارها  أوباجيو في الأسواق.

حضر المؤتمر لفيفاً من كبار مسئولي الشركة و قد تحدث في المؤتمر الذي شهد حضوراً مكثفاً كلاً من: الدكتور مجد ذكريا- استاذ المخ و الاعصاب بكلية الطب جامعة عين شمس و رئيس الجمعية المصرية للتصلب المتعدد، و الدكتور محمد البهي رضا استاذ امراض المخ و الاعصاب بكلية الطب جامعة الازهر و رئيس شعبة التصلب المتعدد بالجمعية المصرية للأمراض العصبية والنفسية وجراحة الأعصاب  و عميد كلية الازهر السابق والدكتور ماجد عبدالنصير- أستاذ أمراض المخ والأعصاب بكلية الطب جامعة القاهره و السكرتير العام للجمعية المصرية للأمراض العصبية والنفسية وجراحة الأعصاب، و الدكتور هاني عارف استاذ المخ و الاعصاب بكلية الطب جامعة عين شمس.

ناقش المؤتمر مميزات عقار أوباجيو® كونه يمثل اضافة لعلاجات تعديل مسار مرض التصلب المتعدد ويأتي على هيئة أقراص تؤخذ مرة واحدة يومياً وهو ما يجعله سهل التناول كما يمكن للمرضى تناوله مع الأكل أو بدونه حيث يعمل أوباجيو على التحكم بتطور المرض و منع تقدمه. كما تطرق المتحدثين إلى الطرق العلاجية المختلفة وتأثير المرض على نفسية المريض علاوة على دور الشركة والإعلام في التوعية بالمرض وأعراضه للحث على الكشف المبكر ومن ثم السيطرة على الأعراض بشكل أكثر فاعلية.

ومن جانبة، صرح الدكتور مجد ذكريا قائلاً "يعد مرض التصلب المتعدد من أخطر الأمراض التي تصيب الجهاز العصبي المركزي المكون من المخ والمخيخ وجذع المخ والنخاع الشوكي، فهو مرض مناعي ذاتي يصيب فيه جهاز المناعة مادة المايلين التي تغلف الخلايا العصبية، ما يخلق تأخيرفى نقل الإشارات العصبية من المخ الى بقية أنحاء الجسم. 

و ان خلال السنوات الماضية اختلفت منظومة التصلب المتعدد بمصر، بمعنى أنه لم تكن الوحدات الخاصة بهذا المرض متاحة ولم تكن العلاجات متوفرة على نفقة الدولة والتأمين الصحي، كما أنه لم يكن هناك تواصل بين الأطراف المختلفة التي تتعامل مع مريض التصلب المتعدد، و لكن الان اختلف الوضع كثيراً للأفضل.

 

وقال الأستاذ الدكتور مجد أنه في السنوات الأربع الأخيرة زاد الوعي العام بالمرض بين الأطباء وبين المرضى وتوافرت وحدات خاصة للتصلب المتعدد بكافة الجامعات المصرية وتتعامل هذه الوحدات مع جميع تفاصيل المريض من متابعةٍ وعلاجٍ وفحوصٍ، بالإضافة إلى وجود قاعدة بيانات عن المرضى حتى أصبح ترتيب مصر في قاعدة البيانات التاسع عالمياً والأول عربياً".

 

و قد افاد الدكتور محمد البهي رضا أن "الخروج بعلاجات سهلة التناول يقي المريض وأسرته مجموعة من التبعيات و المضاعفات غير المرغوب فيها و التي قد تؤثر علي حياه الفرد. وأوضح أن مرض التصلب المتعدد يأتي على شكل نوبات متكرره قد تدمر الجهاز العصبي المركزي الذي يشمل المخ و النخاع الشوكي و يؤدي الي اعراض كثيرة منها عدم القدرة علي الابصار و ضعف في التحكم في التبول و القدرة الجنسية مع خذل نصفي و مصحوب بعدم القدرة علي التوافق العصبي العضلي اذا اهمل المريض العلاج المبكر، الذي قد يؤدي الي التحكم في هذه الاعراض مما يقي المريض من الوصول الي عجز كلي و عدم القدرة علي الحركة.

و اضاف أن الابحاث الجديدة  قد اظهرت زيادة انتشار المرض مؤخراً و أنه غالباً ما يصيب الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و 40 عاماً وهي الفئة المنتجة في المجتمع، مما يؤثر سلباً على مجتمعنا المصري ككل في مرحلة نحن بحاجة إلى سواعد الشباب أكثر من اي وقت مضى، كما أنه قد يعتبر من الأمراض العصبية المزمنة وتشير الإحصائيات بإصابة أكثر من 25 ألف شخص بالمرض فى مصر و قد تزداد، مما يسلط الضوء على أهمية التشخيص المبكر للمرض و أهمية الوعى الصحى للأطباء و المرضى بطبيعة المرض و التوعية بأخذ العلاج المبكر للتحكم فى مسار المرض".

ومن جانبه، قال الدكتور ماجد عبد النصير "نحن حالياً في زمن وصف العلاج الملائم لكل مريض؛ حيث لا يوجد علاج موحد لكل المرضى. فيجب أن يكون تقييم حالة المريض واتخاذ القرار بتوصيف العلاج المناسب حسب الحالة؛ و بطرح عقار اوباجيو بالسوق المصري تزداد قاعده العلاجات المتاحة لنا كأطباء مما يساعدنا اتخاذ قرارات العلاج المناسب للمرض.

و اضاف أن التشخيص المبكر للمرض  يساعد الطبيب على بدء العلاج مبكراً وبالتالي التحكم  فى المرض قبل حدوث مضاعفات يصعب علاجها وقد يمنع تدهور الحالة ويساعد الطبيب على اتخاذ العلاج المناسب في الوقت المناسب".

وفي السياق ذاته، عبر الدكتور هاني عارف عن سعادته بطرح العقار الجديد في الأسواق موضحاً "أن أوباجيو® يعمل على منع الإنزيم المطلوب لخلايا المناعة الذاتية من الاستمرار في التكاثر بمعدل مفرط.

 واستطرد أن العقار الجديد يتم تناوله عن طريق الفم وهو ما يسهل الأمر على المرضى حيث أن معظم أدوية المستوى الأول من مرض التصلب المتعدد تعتمد على الحقن، وهو ما يؤدي لعدم تناول المرضى للعلاج بانتظام لأسباب مختلفة من بينها النسيان، أو عدم الرغبة في الحقن. وأوضح أن عدم تناول الدواء بإنتظام يحرم المريض من تحقيق الغرض المرجو من العلاج وهو تجنب الإصابة بعجز جزئي أو كلي بعد عدة سنوات.

و اضاف ان عقار اوباجيو يناسب قاعدة عريضة من مرضى التصلب العصبي المتعدد حيث يناسب المرضى الذين تم تشخيصهم حديثًا أو المرضى الذين يرغبون في تبديل العلاج بسبب الآثار الجانبية الناتجة عن العلاجات السابقة للمرض أو من يشعرون بحالة عدم الرضا من العلاج الحالي الذي يتم اتباعه".

 

وقد صرحت الدكتوره/  كريستيل صغبيني– الرئيس التنفيذي لشركة الدواء في مصر قائلةً "نحن ملتزمون في سانوفي بدعم المرضى بأفضل وأحدث حلول الرعاية الصحية و حريصون دوماً على تحسين حياة المرضى والمساهمة في نمو المجتمعات التي نعمل بها.

و اليوم نحن فخورون باطلاق عقار أوباجيو لدعم مرضى التصلب المتعدد ، و يأتي هذا كجزء من مسئولية الشركة التي تسعي دائماً لتوفير احدث العلاجات للمرضى و نحاول بأقصى جهودنا ان نوفر حياه كريمة و أمل جديد لهم".

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *