الجمعة
09 محرم 1440
21 سبتمبر 2018
06:49 ص
غدا أفضل

حرب ترامب علي فلسطين .. والعرب

ناجي قمحة
ناجي قمحة
الثلاثاء، 11 سبتمبر 2018 03:13 ص

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية بقيادة دونالد ترامب الحرب علي الشعب العربي الفلسطيني المناضل من أجل تحرير أرضه من الاحتلال الإسرائيلي واستعادة حقوقه المشروعة مثل سائر شعوب العالم ومنها الشعب الأمريكي المتفاخر دوماً بدفاعه عن حقوق الشعوب. 
لم يكتف ترامب - في حربه الظالمة علي الشعب الفلسطيني - بوقف المساعدات المالية الأمريكية عن مستشفيات القدس المحتلة وقبلها عن السلطة الفلسطينية الرسمية وقبلها عن الوكالة الدولية لاغاثة اللاجئين الفلسطينيين "الاونروا". بل تمادي في الحرب بانزال العلم الفلسطيني المرفوع فوق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية بواشنطون وإغلاق المكتب نفسه ضاربا عرض الحائط بالالتزامات الأمريكية الواردة في اتفاقيات تم توقيعها تحت مظلة عملية السلام التي كانت الولايات المتحدة الأمريكية راعيتها الأولي قبل ان يواريها الرئيس ترامب التراب بقراره اهداء القدس العربية المحتلة لاسرائيل. 
هكذا وضعت قرارات ترامب المجحفة بالفلسطينيين والمتحدية للشعوب العربية والإسلامية المتضامنة مع النضال الفلسطيني مجلس الجامعة العربية الذي يجتمع اليوم بالقاهرة لمناقشة القضية الفلسطينية في موقف بالغ الصعوبة والاحراج. إذ يتعين علي المجلس المؤلف من وزراء الخارجية أن يجري مناقشة صريحة لما يمكن ان تكون عليه ردود الفعل العربية علي حرب مسعورة يتعرض لها الشعب الفلسطيني من جانب أكبر دولة في العالم تتمتع بمصالح وصداقات واسعة ونفوذ كبير في العالمين العربي والإسلامي لا تقيم لها وزنا من أجل تحالفها الاستراتيجي الأبدي مع إسرائيل. 

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *