الخميس
06 صفر 1440
18 أكتوبر 2018
12:20 م

القبض على عاطلان انتحلا صفة مساعدان رئيس حى شرق مدينة نصر

المرافق انتحال صفة
كتب-أسامة الدومة الأحد، 12 أغسطس 2018 04:02 م

تمكنت مباحث القاهرة من القبض على شخصين ادعيا أنهما مساعدان رئيس حي شرق مدينة نصر ، والاستيلاء على أموال من أصحاب المحلات وتولت النيابة التحقيق.

كان قد تبلغ لضباط قسم مباحث المرافق من كلا من حسن صديق 30 سنة صاحب كشك كائن ـ دائرة قسم شرطة مدينه نصر أول ومقيم شارع الدكتورة هدى ـ عزبة الهجانة ـ بذات الدائرة ،وسمير فوزى 34 سنة صاحب كشك كائن ـ دائرة قسم شرطة مدينه نصر أول ومقيم 7 شارع حبيب ـ دائرة قسم شرطة مصر الجديدة بحضور شخصان مجهولان " أدليا بأوصافهما التقريبية " يحمل احدهما جهاز لاسلكي ادعيا أنهما مساعدان رئيس حي شرق مدينة نصر وتحصلا من كلاً منهما على مبلغ مالي 500 جنية مقابل عدم اتخاذ إجراء قانوني حيال المخالفات بالأكشاك ملكهما . 

وعقب ذلك بتاريخ لاحق ورد إتصال تليفوني من المدعو / أكرم محمد عبد الرؤوف 46سنة المدير المسئول عن سوبر ماركت شهير ومقيم عمارة 100 أ عمارات السويسري ،دائرة قسم شرطة مدينه نصر أول مفاده حضور شخصان تنطبق أوصافهما مع سالفي الذكر ادعيا أنهما مساعدان رئيس حي شرق مدينة نصر الا أنه ارتاب فى أمرهما وتمكن من ضبط أحدهما بينما فر الثاني هاربا .

بالانتقال أمكن ضبطه وتبين انه يدعي / ضابط عبد الموجود عباس 46 سنة موظف سابق بحى البساتين " مفصول منذ عام 2012م "ومقيم 3 شارع النصر الكبير ـ دائرة قسم شرطة البساتين والمطلوب التنفيذ عليه فى قضيتين ( تبديد) بإجمالي حبس 3 سنوات و6 شهور وبحوزته المضبوطات التالية "جهاز لاسلكي ،كارنية صادر من محافظة القاهرة " حي البساتين " ،مبلغ مالي 1170 جنية .
بمواجهته بأقوال المجني عليهم والتحريات اعترف بارتكاب الوقائع المشار إليها باستخدام المضبوطات حوزته بالاشتراك مع المتهم الهارب ويدعي / خالد محمد على وشهرته " عصمت ابو ستيت " والمقيم بير أم سلطان بجوار شركة شحاته للاسمنت ـ دائرة قسم شرطة دار السلام وأضاف بان المبلغ المالي المضبوط بحوزته من متحصلات نشاطه المؤثم .

باستدعاء المجنى عليهم تعرفوا علي المتهم واتهموه والهارب بالنصب عليهم. 

تحرر عن ذلك المحضر اللازم ، وإخطار اللواء محمد منصور مساعد وزير الداخلية لقطاع القاهرة بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق .

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *