الثلاثاء
04 صفر 1440
16 أكتوبر 2018
04:00 ص

4 سنوات و"مصر أيطاليا" لم تنشئ المول.. وتهددنا بالسجن لو لم نسدد باقي الاقساط.. بالمستندات

45452
الأحد، 12 أغسطس 2018 06:30 ص

بعث عدد من المستثمرين مصريين وعرف بعدة شكاوى ومن أماكن متفرقة إلى باب نبض الشارع يتضررون فيها من تأخر استلام وحداتهم التجارية والتى تم حجزها من خلال شركة مصر إيطاليا وفي اكثر من مشروع منها مشروع ايطليان سكوير وموسى كوست.

يقول محمد طنطاوي انه بناء على ترشيح عدد من الاصدقاء تقدم بحجز وحدة تجارية بمشروع ايطليان سكوير وكان من المفروض استلامها في شهر مارس الماضي إلا انه للأسف لم يتم حتى الآن استلام الوحدة، مضيفا ان المول التجاري المزمع بناء تلك الوحدات به مازال تحت الانشاء وبرغم دفع الاقساط المستحقة علينا.

يضيف محمد طنطاوي انه قام بشراء شاليه بمشروع موسى كوست وفوجئ ببند في العقد ينص من حق الشركة التأخير في التسليم بدون اي غرامات الا انه مرت 3 اشهر زيادة عن السنة المنصوصة بالعقد ولم يتم الاستلام ايضا. ومع ذلك الشركة مستمرة في تحصيل الاقساط حتى لا تقوم الشركة بفرض غرامات تأخير، وعددنا اكثر من 2000 في ايطليان سكوير و اكثر من 5000 في موسى كوست.


أما محمد حسين من عملاء نفس الشركة فيؤكد أنه كان على وعد من الشركة بتسلم الوحدة التجارية في مارس 2018 والتي يستمر سداد اقساطها حتى 2021 بعد أن اخبرونا بان الوحدات ستسدد باقي الاقساط من الايراد الكبير المتوقع والذي ستدره نظرا لتفرد المكان لأنه سيديوا التأجير بأعلى عائد نظير عمولة سنوية 20% من الايجار، لذلك وقعنا العقود ومازلنا نسدد الاقساط، لكن حتى الآن لم يتم شئ ولم يتم انشاء المول.



نفس الكلام على لسان العديد من الشكاوى وايضا بعث مواطن من السعودية مشيرا إلى أنه واحد من ضمن 250 دفعوا كل ما يملكون في شركة مصر ايطاليا على مدار 4 سنوات اشترينا بها محلات في مول ايطليان اسكوير بمدينة 6اكتوبر من أجل تأمين مستقبل أولادنا ولكي نساهم في تنمية الاستثمارات بمصر، لكن للاسف الشديد لم يتم شئ على أرض الواقع بل ونتلقى تهديدا من الشركة بالسجن لو لم نستكمل الأقساط المستحقة.




اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *
محمد حسين
الأحد، 12 أغسطس 2018 02:20 م
حسبي الله ونعم الوكيل
Samy Farouk
الخميس، 27 سبتمبر 2018 11:16 ص
شركة مصر ايطاليا نصبت علينا واستغلت ثقتنا فيها وتلاعبو باموالنا التى دفعت لهم بهدف بناء مول فى اكتوبر ولَم ينتهو من البناء والتشغيل أرجو من الجهات المسؤولة التدخل لحماية اموالنا من الشركة ومباحث الأموال العامة لابد من الحجز على أموال الشركة الى حين حل مشاكلنا معهم ومنع هانى العسال من السفر أو الهروب باموال المواطنين