الأربعاء
02 ذو الحجة 1439
15 أغسطس 2018
12:55 م

الجزيرة ودعت روجيني المصري حسن رمضان ضحية سجون إيطاليا في مطوبس

Screenshot_2018-08-01-17-12-30-1-1
أحمد طليس السبت، 11 أغسطس 2018 11:22 ص

ودعت قرية الجزيرة الخضراء بمركز مطوبس بمحافظة كفر الشيخ  روجيني المصري حسن رمضان مخيمر شرف 21 ضحية السجون الايطالية الي مثواه الأخير في منطقة السوالمة في مشهد جنائزي من أهالي القرية والقري التابعة وسط الدموع والعويل والصراخ من أسرته وكل الشباب والأهالي حيث انتهت صلاة الجنازة ومراسم الدفن ولم تنتهي القضية التى ليست الأولي وليست الأخيرة لشباب مصر في أوروبا. 


قال المهندس محمد مشرف عبد الخالق وكمال أبو مصطفى نقيب الصيادين بالجزيرة الخضراء أننا حاولنا فترة طويلة إخفاء خبر وفاة حسن عن أمه المكلومة  ولكن قلب الأم كان دليلها وسط هذه الأحداث الدامية .

وأن الجثمان تم نقله بمعرفة السفارة المصرية عبر مصر للطيران من روما الساعة السادسة مساء ليصل حوالي الثامنة الي مطار القاهرة الدولي واستغرق خروج الجثمان من الحجر الصحي حوالي ساعة تقريبا ليصل الي مثواه الأخير حوالي الساعة الثانية عشر والنصف ليلا وكان في استقباله أسرته وكل شباب القرية والقري المجاورة .


وأكدوا أن السفارة المصرية في روما تحركت بكل جدية في نقل الجثمان ومتابعة القضية مع السلطات الإيطالية حيث تم إستدعاء الطب الشرعي لكشف غموض الحادث الذي سوف يكشف عن أسراره خلال ستون يوما وان السفارة المصرية أكدت مسئوليتها عن متابعة التحقيقات مع السلطات الإيطالية من الشئون القانونية بالسفارة .

كما قام بعض الشباب المصري من أبناء مركز مطوبس بتكليف أحد المحامين بمتابعة التحقيقات أيضا بجانب السفارة .

ويقومون حاليا بجمع بعض الأموال من بعضهم البعض لمساعدة أسرة حسن رمضان مخيمر شرف البسيطة في حياتهم المعيشية حتى توفي والد حسن منذ سنوات وكان حسن هو العائل الوحيد للأسرة  

كما قام اللواء السيد نصر محافظ كفر الشيخ والمحاسب محمد أبوغنيمة السكرتير العام للمحافظة بالتواصل مع مؤسسة مصر الخير وقام آخرون بالتواصل مع دار الأورمان وبعض الجمعيات الخيرية للمساعدة وتقديم الدعم للأسرة المكلومة مع النائبة هالة أبو السعد عضو مجلس النواب عن المنطقة ومعها النائب علاء سلام وأحمد نصار وغيرهم وشارك في مراسم الدفن المهندس قدري ناصر رئيس الوحدة المحلية بالجزيرة الخضراء وأسرة الوحدة  بتكليف من اللواء عصام رصاص رئيس مدينة ومركز مطوبس .

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *