الأربعاء
02 ذو الحجة 1439
15 أغسطس 2018
12:54 م

شراكة أوروبية لتطوير البنية التحتية للتعليم الفني.. 250 ألف تأمين للطلاب المتدربين

الدكتور محمد مجاهد
محمد زين الدين: السبت، 11 أغسطس 2018 01:59 ص

أكد الدكتور محمد مجاهد نائب الوزير لشئون التعليم الفني. ان الوزارة سوف تركز في العام الدراسي الجديد علي زيادة عدد المدارس الفنية المؤهلة للجودة والاعتماد بشكل يرفع من جودة العملية التعليمية ككل ويؤدي إلي تخريج دفعات مؤهلة لاسواق العمل.

اضاف ان تعميم المناهج القائمة علي اساس "الجدارات" يعد احد الاولويات لدي وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني خلال العام الدراسي الجديد نظراً لانها تحدد المهارات المطلوب من الطلاب اكتسابها من قبل اصحاب الاعمال. موضحاً ان تلك العوامل سوف تؤدي بالتبعية إلي تحسين الصورة الذهنية عن طلاب التعليم الفني لدي المجتمع.

ومن جانبها، أشادت الدكتورة شروق زيدان مدير مشروع TV2 بخطوات وزارة التعليم لتطوير عملية التعليم الفني في اكثر من 2200 مدرسة علي مستوي الجمهورية.

قالت زيدان ان مشروع التيفي 2 هو مشروع مصري اوروبي يتكلف 117 مليون يورو لتطوير التعليم الفني في مصر واكساب طلاب المدارس الفنية ومراكز التدريب المهارات المطلوبة في اسواق العمل سواء المحلية او الاقليمية او الدولية وذلك بالمشاركة مع وزارة التجارة والصناعة ووزارة السياحة والاتحاد المصري للغرف السياحية وهي الجهات المعنية بالتعليم الفني. وينفذ خلال 5 سنوات.

اشارت إلي ان الحكومة المصرية تتحمل 67 مليون يورو يخصص منها 80% لتأهيل البنية التحتية موضحة ان المشروع يستهدف في مرحلته الثانية 50 مدرسة للتعليم الفني و40 مركز تدريبي في 20 محافظة.

اشارت إلي ان المشروع يركز خلال العام القادم علي دعم تدريب وتأهيل الموارد البشرية في قطاع التعليم الفني وفقاً لرؤية الوزارة وذلك بالتعاون مع وزارة السياحة حيث سيتم تطوير وتأهيل البنية التحتية وتوفير المعدات والادارات الحديثة لنحو 20 مدرسة ومعهدا متخصصا في السياحة والفندقة.

اضافت مي شاهين اخصائي فني بقسم السياحة ان المشروع يتضمن تصميم آليات مستدامة لتطوير المناهج وتدريب المديرين والمدرسين في المدارس الثانوية الفندقية ومراكز التدريب علاوة علي تطبيق نظام الجودة الشامل بشكل يضمن تحسين مخرجات تلك المؤسسات الخاصة بزيادة قدرة الطلاب علي اكتساب المهارات اللازمة لاسواق العمل.

اشارت إلي ان اولويات المشروع التي بدأ تنفيذه خلال العام الحالي من خلال تعديل وتطوير المناهج البيئية المدرسية وفقاً لاستراتيجيات وزارة السياحة واتحاد الغرف السياحية حيث يركز المشروع علي 50 مدرسة فندقية حكومية.

قالت اميرة داود نائب مدير المشروع اننا حريصون علي تحقيق السلامة المهنية للطلاب من خلال تدريبهم في المنشآت الصناعية حيث وصلت قيمة التأمين علي الطلاب المتدربين 250 الف جنيه كما يتم اختيار مدرس متخصص يشترط في اختياره ان يجتاز الاختبارات المتخصصة بخصوص تلك الوظيفة لمتابعة الطلاب.

نقلا عن الجمهورية الورقي

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *