الأحد
09 صفر 1440
21 أكتوبر 2018
01:58 م

إدريس: تقرير المراجعة المصري حظى بتقدير وترحيب أعضاء المنتدى السياسي بالأمم المتحدة

السفير محمد ادريس
كتب . شريف عبد الحميد السبت، 21 يوليه 2018 04:49 م

اختتمت الأمم المتحدة أعمال المنتدى السياسي رفيع المستوى الذى عقد بمقر المنظمة بنيويورك، حيث قامت مصر خلاله بتقديم تقريرها الوطني حول متابعة تنفيذ الأهداف الدولية للتنمية المستدامة التي اعتمدتها الأمم المتحدة عام 2015، لإلقاء الضوء على التقدم المحرز في تنفيذ تلك الأهداف وفقا للاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة "رؤية مصر 2030".

وصرح مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة السفير محمد إدريس، بأن وفد مصر الدائم لدى الأمم المتحدة قام خلال الفترة الماضية بإعداد الترتيبات اللازمة لضمان مشاركة مصرية فعالة في أعمال المنتدى، حيث شاركت مصر بوفد رفيع المستوى ضم كلاً من الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، والدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، فضلاً عن مسئولين من الوزارات الثلاث بالإضافة إلى وزارة الخارجية، وممثلين عن القطاع الخاص والمجتمع المدني والشباب.

وأوضح السفير إدريس، أن تقرير المراجعة المصري حظى بتقدير وترحيب من جانب الدول الأعضاء وممثلي قطاع الأعمال والمجتمع المدني المشاركين، وأضاف أن وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري قامت بعرض التقرير الذي تضمن عرضاً لجهود الدولة المصرية، سواء الحكومية، أو جهود المجتمع المدني، أو القطاع الخاص في دعم تنفيذ أهداف التنمية المستدامة في مصر، مع التركيز على الأهداف الخاصة بالمياه، والطاقة المستدامة، والمدن والمستوطنات البشرية، وأنماط الإنتاج والاستهلاك المستدامة، وحماية النظم البيئية وضمان النفاذ لوسائل التنفيذ.

وأكد المندوب الدائم المصري أن المشاركة المصرية الفاعلة في أعمال المنتدى جاءت باعتباره المحفل الدولي الرئيسي لتناول قضايا التنمية المستدامة، وذلك بهدف دفع جهود التنمية في مصر وتنفيذ أهداف التنمية المستدامة، وعلى ضوء رئاسة مصر الحالية لمجموعة الـ77 والصين.

وذكر السفير إدريس، أن الوفد الوزاري المصري عقد على هامش أعمال المنتدى عدة مقابلات مع كبار مسئولي الأمم المتحدة والمنظمات والمؤسسات الاقتصادية الدولية والإقليمية، فضلاً عن العديد من اللقاءات الثنائية مع رؤساء الوفود الأخرى المشاركة في المنتدى السياسي رفيع المستوى، على رأسهم نائبة سكرتير عام الأمم المتحدة، والمدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، فضلاً عن عقد أول لقاء من نوعه ضم الوفد الوزاري المصري مع رؤساء اللجان الاقتصادية الإقليمية للأمم المتحدة في أفريقيا، وغرب آسيا، وأمريكا اللاتينية، وآسيا والمحيط الهادي، تناول التحديات التي تواجه جهود تنفيذ أهداف التنمية المستدامة في الدول النامية، وسبل التغلب عليها من خلال التعاون بين دول الجنوب .

وأكد السفير محمد إدريس، أن المشاركة المصرية الناجحة في أعمال المنتدى السياسي رفيع المستوى عكست إسهامات الدولة المصرية بوزاراتها ومؤسساتها المختلفة والقطاع الخاص والمجتمع المدني والشباب في تنفيذ الأهداف الدولية للتنمية المستدامة، مشيراً إلى أن المشاركة المصرية في أعمال المنتدى تواكبت مع رئاسة مصر خلال العام الجاري لمجموعة الـ77 والصين، التي تعد أكبر وأهم مجموعة تفاوضية للدول النامية داخل الأمم المتحدة. كما أضاف أن وفد مصر الدائم لدى الأمم المتحدة يقود مسئولية التنسيق والتمثيل والتفاوض نيابة عن 134 دولة نامية في مختلف القضايا التنموية والاقتصادية المطروحة على أجندة الأمم المتحدة، مما يعزز ثقة المجتمع الدولي في مصر وخبراتها المتراكمة في قضايا التنمية المستدامة ودبلوماسية التنمية.

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *