الخميس
05 ذو القعدة 1439
19 يوليه 2018
09:45 ص

المؤتمر : قرار امريكا بالانسحاب من "الدولى لحقوق الانسان" .. متوقع

الربان عمر المختار
الربان عمر المختار صميدة
كتبت :علا عبد الهادى السبت، 23 يونيو 2018 09:00 م

أكد حزب المؤتمر أن انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من المجلس الدولي لحقوق الإنسان ليس بالأمر الغريب، خاصة أن الواقع والتاريخ أكدا على مدار السنوات الماضية عدم احترام الولايات المتحدة الأمريكية لحقوق الإنسان، خاصة مواقفها السلبية تجاه الانتهاكات الخطيرة وغير الإنسانية التى تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلى ضد الشعب الفلسطينى الأعزل من عمليات قتل بدم بارد وإبادة وعمليات اعتقال عشوائى حتى النساء والأطفال الفلسطينيين.

ووصف حزب المؤتمر فى بيان له برئاسة الربان عمر المختار صميدة، قرار أمريكا بالانسحاب من المجلس الدولى لحقوق الإنسان بأنه تصرف غير عاقل ويفتقر إلى الحكمة التي تقضيها إدارة الشئون الخارجية لدولة بحجم وأهمية الولايات المتحدة ويعبرعن نظرة قاصرة لكنها ليست بغريبة على تصرفات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وطريقته غير العقلانية في التعامل مع الأمور.

وأكد حزب المؤتمر أننا نتفق مع أمريكا أن مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة قد وقع في أخطاء وتحيزات جسيمة الفترة الماضية ومصر كانت ضحية لكثير من هذه التحيزات، مؤكدًا أن الحل ليس أبدًا في انسحاب الدول المعترضة على طريقة عمل المجلس، خصوصًا لو كانت دولة مهمة وكبيرة على مستوى العلاقات الدولية مثل أمريكا لأن هذا ببساطة لن يحل المشكلة بل سيزيدها تعقيدًا ويترك المجلس فريسة سهلة في يد المغرضين الذين يريدون استخدامه لخدمة مصالحهم السياسية.

وتساءل حزب المؤتمر عن الموقف المخزى للمنظمات الدولية المشبوهة بما فيها المنظمات الأمريكية، لصمتها الرهيب وغير المبرر تجاه هذا القرار الأمريكى، كما تساءل الحزب لماذا صمتت المنظمات الأوروبية المهتمة بحقوق الإنسان تجاه القرار الأمريكى ؟ مؤكدًا أن هذه المنظمات كانت تملأ الدنيا صراخًا عندما تقوم الآلة الإعلامية لجماعة الإخوان، ببث الأكاذيب عن أوضاع حقوق الإنسان فى مصر.

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *