الأحد
06 ذو الحجة 1439
19 أغسطس 2018
02:25 ص

البرلمان يعتمد الموازنة الأكبر فى تاريخ مصر

البرلمان
الأربعاء، 06 يونيو 2018 12:02 ص


- حضور مشرف للنواب وتوسع فى برامج الحماية الاجتماعية

- تريليون و700 مليار جنيه حجم الموازنة.. وأكبر زيادة للاجور والتعويضات

- انحياز تام لمحدودى الدخل واجراءات لمواجهة ظروف المعيشة


فى جلسة تاريخية وافق مجلس النواب برئاسة الدكتور على عبد العال على مشروع الموازنة لعامة للدولة للعام المالى 2018/2019 وكذلك قانون اعتماد خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية لنفس العام، وعددا من مشروعات القوانين الهامة.

وبأغلبية ثلثى عدد اعضاء البرلمان وافق المجلس على مشروعات تقديرات جهات الموازنة العامة للدولة، على مستوى الأبواب للعام المالى 2018/2019، وشهدت الجلسة حضورا مكثفا للنواب وصفه الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب، بالمظهر الحضارى المشرف، الأمر الذى يعكس حرص النواب على المشاركة فى اعتماد الميزانية الاهم لمصر.

وتعتبر الموازنة الحالية هى الأكبرفى تاريخ مصر، حيث تعدت تريليونًا و700 مليار لاول مرة، الامر الذى سينعكس بالطبع على تحسين مستوى المعيشة للمواطن، واستهداف زيادة فرص العمل، وخفض معدلات التضخم، ورفع معدلات النمو بدرجة أكبر من العام الماضي لتحقيق التوسع في الاستثمارات وفرص العمل، وتستهدف تستهدف رفع النمو من 5.2 إلى 5.8 % في العام الجديد، وخفض معدلات البطالة ما بين 10 إلى 13%.

وشهدت الموازنة لأول مرة توسعا فى برامج الحماية الاجتماعية كمعاشات تكافل وكرامة، ومعاشات التضامن الاجتماعى، والاستجابة لمطالبات الطبقات الفقيرة بزيادة الأجور.. حيث شهد العام الماضى زيادة فى حزمة الحماية الاجتماعية بقيمة 80 مليار..وبذلك تنحاز الموازنة الجديدة  للطبقة المتوسطة و محدودى الدخل من خلال إجراءات تواجه ظروف الحياة المعيشية الراهنة.

كما شهدت الموازنة التاريخية أكبر زيادة فى بند الاجور التعويضات، حيث بلغ إجمالى الباب الأول من المصروفات الأجور والتعويضات نحو 270 مليارا و89 مليونا و671 ألف جنيه، كما بلغ إجمالى الباب الثانى من المصروفات الخاص بشراء السلع والخدمات نحو 60 مليارا و123 مليونا و586 ألف جنيه.

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *