الأحد
06 ذو الحجة 1439
19 أغسطس 2018
07:42 م

كرم النفوس

إسلام النواوي
الشيخ إسلام النواوى من علماء الأزهر الشريف
الجمعة، 18 مايو 2018 06:54 ص

من الهمسات التى ينبض بها قلب الصائم قبل لسانه هو الكرم ، لانه فى هذا الشهر يعيش المعنى الحقيقى للكرم عبادة مضاعفة فرض يعادل 70 فرضا ، فيما سوى رمضان، وسنة تعدل فرضا أنفاس الصائمين فيه عبادة ، اى نوع من الكرم هذا ، انه الكرم الالهى.

ومن أراد ان ينعم بهذا الكرم عليه ان يكون كريما ، وأعتقد ان أول ماسيأتى فى ذهنك عندما أتحدث عن الكرم هو غلاء الأسعار، وكيف أكون كريما فى ظل هذه الظروف الصعبة، ان المعنى الغائب للكرم هو كرم النفوس ، ان تكون كريما على نفسك فلا تحرمها من العبادة ، وان تكون كريما على من حولك ، فلاتبخل عليهم بكلمة طيبة ، وان تكون كريما مع زوجتك وابناءك بكلام يلمس قلوبهم، وان تكون الزوجة كريمة مع زوجها واو بمجرد بسمة .

فى الحقيقة الكرم من الصفات المهمة جدا التى اهتم بها رسول الله وكرم أصحابها، فعندما اسرت ابنه حاتم الطائى ، وكان حاتم أكرم العرب ، وعندما علم النبى انها فى الاسر فقال اعتقوها إكراما لابيها.

ومن غير المقبول ولاالمعقول ان نبحث من كرم الله علينا ونحن نبخل به على من حولنا.

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *