الجمعة
07 صفر 1440
19 أكتوبر 2018
10:48 ص

رمضان كريم رغم هموم الناس!

مروة محمد مصطفى
مروة محمد مصطفى
الخميس، 17 مايو 2018 04:48 م

كل عام وبلدنا الجميلة مصر وأمتنا العربية والإسلامية بكل الخير والسعادة،بمناسبة شهر رمضان المبارك الذى جاء وسط تزايد الهموم الحياتية والقرارات الإقتصادية التى باتت ثقيلة على المواطنين، وعلى الصعيد العربى فقد جاء رمضان أيضاً فى ظل تنفيذ قرار الرئيس الأمريكى ترامب لإستفزاز مشاعر المسلمين فى كل أنحاء العالم ونقل السفارة الأمريكية لدى إسرائيل من تل أبيب إلى القدس وتأجيج الوضع فى فلسطين.
وقد جاء شهر رمضان الفضيل فى ظل ذلك المناخ السييء ليهون علينا ما نحن فيه من صراعات وجودية للدول العربية، وصراعات بشرية بين أفراد المجتمع، وصراعات ذاتية نخوضها مع أنفسنا بلا أدنى شك، ليصقل شهر رمضان المبارك شخصية المسلم ويهذبها، ويسمو بها نحو قيم التراحم ومكارم الأخلاق، ذلك الشهر الذى أعتبره تدريبا عمليا لدينا على الإمتناع بإختيارنا وإرادتنا عن تلبية رغباتنا وشهواتنا لفترة محدودة حتى يصبح بعد ذلك طبعاً راسخاً فى حياتنا حينما يتكرر هذا السلوك الإرادى شهراً كاملاً، ليصل بنا فضل الصيام الذى يحقق كل هذه المعانى النبيلة إلى غاية الصيام القصوى وهي درجة التقوى،قال تعالى:{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ}(البقرة:183).
ولأننا فى شهر صيام أتمنى أن يتم مراعاة البعد الإجتماعى للمواطن الذى بات يفكر كيف سيستكمل هذا الشهر الفضيل من تغطية مصاريف الطعام والشراب لأبنائه، إلا إذا تعاون الأغنياء وتحقق مبدأ التكافل الإجتماعى الذى نص عليه ديننا العظيم، وتم إعداد ونشر موائد الرحمن فى شوارع وأحياء مصر طوال شهر رمضان،
وأخيراً .. رمضان كريم رغم كل تلك الهموم التى تحيط بنا،فانتهزوا فرصة ذلك الشهر الفضيل وكونوا عباد الله حقاً، وأنزعوا من أنفسكم كل سلوك غير محمود،وأدعوا الله أن يلطف بنا ويصلح أحوالنا،وأن يتقبل صيامنا وصلاتنا ويبلغنا ليلة القدر ويجعلنا فيها من الفائزين،وأن يحفظ أوطاننا ويوفقنا لخدمة أمتنا.. فكل عام والإنسانية جميعاً بخير وسلام.
[email protected]

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *