الإثنين
12 رمضان 1439
28 مايو 2018
11:59 ص

نكشف المفاوضات السرية لصفقة انتقال "نواب المصريين الاحرار" ل"مستقبل مصر"

عصام خليل رئيس حزب المصريين الأحرار
كتب: صفوت عمران الخميس، 17 مايو 2018 03:10 م

عصام خليل يشعر بالصدمة...علاء عابد يتاجر بالاستمارات..ارتباك داخل الحزب

 

حسم خلال الساعات الماضية صفقة انتقال عدد كبير من نواب حزب "المصريين الأحرار" إلى الحزب الجديد الذي اتفق علي انشائه قيادات كل من جمعية "من أجل مصر" وحزب "مستقبل وطن" بعد قرارهما الإندماج في حزب سياسي واحد.
وتشير مصادر مطلعة أن اسم الحزب الجديد سوف يكون "مستقبل مصر" إلا أنه سوف يتم اقرار ذلك في نوفمبر القادم موعد انعقاد المؤتمر العام السنوي لحزب "مستقبل وطن" وهو ما يعني أن كل التحركات خلال الأشهر القادمة ستكون تحت اسم "مستقبل وطن" مؤقتا لحين وضع الإسم الجديد، كما أن بقاء اشرف رشاد علي رأس الحزب سيكون أيضا حتي نوفمبر القادم. 
وأكدت المصادر أن حزب المصريين الأحرار بات مهددا بفقد نحو 40 من نوابه علي الأقل لصالح الحزب الجديد، وهو ما مثل مفاجأة للدكتور عصام خليل رئيس الحزب خلال اجتماعه بهم خلال الأيام الماضية، وعبر لمقربين منه عن صدمته من ذلك، حيث وجد ان علاء عابد رئيس الهيئة البرلمانية للحزب يخبر النواب بأن مصير الحزب انتهي وأنه - أي عابد - معه استمارات حزب "مستقبل مصر" وأن من يريد الانتقال للحزب الجديد سوف يوفر له استماره للتوقيع عليها، وهو ما جعل عصام خليل يشعر بضربه موجعه خاصة انه من جاء به كمرشحا للحزب في الإنتخابات البرلمانية ثم بعد فوزه جاء به علي رأس الهيئة البرلمانية، إلا أن الكثير من نواب الحزب رفضوا متاجرة علاء عابد بهم، ورفضوا أن يكون انتقالهم للحزب الجديد من بوابته لتحقيق مكتسبات خاصة له ومنها اتفاقه علي تولي نائب رئيس الحزب الجديد .. وسط ارتباك شديد داخل الحزب.
وكشفت المصادر أن معظم نواب المصريين الأحرار سبق أن وقعوا علي استمارة انضمام لجمعية "من أجل مصر" منذ تأسيسها في 2016 وبالتالي انضمامهم لحزبها الجديد امرا منطقيا، ولا فضل لأحد فية سوي رغبة النواب.
واكدت المصادر أن قيادات "من أجل مصر" تنتقي من النواب الذين يوقعون استمارة الإنضمام للحزب الجديد لذا بلغ من وقعوا من نواب المصريين الأحرار نحو 28 نائبا فقط من أصل 63 نائب إلا أن الرقم قابل للزيادة حيث يستهدف الحزب الجديد ضم نحو 300 من نواب البرلمان الحالي.

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *