الثلاثاء
08 ذو الحجة 1439
21 أغسطس 2018
02:39 ص

همسات صائم

إسلام النواوي
بقلم- إسلام النواوى الأربعاء، 16 مايو 2018 04:00 ص

فى كل عام يطل علينا رمضان ونحن على يقين انه يأتى بجديد ، هذا الجديد الذى يأتى به رمضان ليس مجرد درس وإنما هو همسة تخرج من أعماق قلب الصائم الذى تعلق بربه سبحانه وتعالى خلال هذا الشهر الكريم تعلقا كبيرا ، هذه الهمسات هى مركز الصيانة الذى يصين القلب بعدما مااصابه على مدار العام ، وهذه الهمسات متجددة بقوله تعالى "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ ءآمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُون".

فلعلكم تتقون تحمل كل معانى  الجمال والخير ، ونتفق ان تكون همسات صيامنا هى عرض جديد لمجموعة من السلوكيات التى غابت عنا ، غابت بمفهمومنا الأساسى والجديد أيضا ، وقد نندهش عندما نربط رمضان وهمسات الصيان بالسلوكيات ، لكن علينا جميعا ان نعلم شيئا مهما ، وهو ان قبول العبادات مرتبط بشكل كبير على تأثير سلوكياتنا ، وهذا كان واضحا فى شخصية الرسول الذى جاء ليعلمنا الدين لكنه كان حليما صبورا يتقبل الاخر، ويعين الضعيف، ويغيث الملهوف..صورة جميلة رسمها رسول الله للشخصية المسلمة ، ويأتى رمضان بمدرسته الراقية ليعيد فى أذهاننا هذه الصورة كلما غابت عنا.

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *