الأحد
11 محرم 1440
23 سبتمبر 2018
03:27 ص

محمد فؤاد: الى متى يتم السكوت عن تجاوزات الشباب والرياضة

النائب محمد فؤاد
النائب محمد فؤاد
الثلاثاء، 17 أبريل 2018 02:20 م

طالب عضو مجلس النواب الدكتور محمد فؤاد في بيان رسمى بضرورة فتح ملف التجاوزات في ملف الشباب والرياضة والملئ بالمخالفات متسائلا إلى متى يتم السكوت عن تلك التجاوزات دون وضع حلولا تامة لها من أجل وقف هذا النزيف المستمر الذى يتصاعد يوما بعد الاخر.

أكد الدكتور محمد في بيانه ان قطاع الشباب يعانى اهمالا جسيما وواضحا من قبل وزير الشباب والرياضة المهندس خالد عبد العزيز وذلك منذ توليه هذا المنصب عام 2015 رغم ان رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي يولى هذا القطاع بالتحديد اولوية خاصة في الاهتمام.

اشار قائلا ان وجود خالد عبد العزيز نفسه في منصبه الحالى يشوبه عوار قانونى لان حقيبتى وزارة الدولة للشباب ووزارة الدولة للرياضة لم يدمجا سويا ومازالا مفصولتين اداريا حتى الان .

قال ان الملف الرياضى متخم بالمخالفات والتجاوزات حبيسة الادراج بمكتب الوزير دون ان يعلم احد مصيرها . اوضح الدكتور محمد فؤاد في بيانه قائلا ما الذى تم في الشكوى ضد اتحاد الفروسية حول تنظيم بطولات دولية وهمية والحصول على دعم بمئات الالاف من الجنيهات دون تحقيق اى عائد يذكر .

ماذا عن انتخابات الاتحادات الرياضية التى لم يمر عليها سوى اشهر قليلة ثم صدر بحق بعضها قرارات حل لوجود ثغرات في قانون الرياضة وما يترتب على ذلك من اعادة الانتخابات مرة اخرى وهو ما يمثل اهدارا للمال العام في الانتخابات السابقة.

وتعجب الدكتور محمد فؤاد في البيان من حالة التجاهل الواضحة لتقرير الجهاز المركزى للمحاسبات الخاص بالمخالفات والتجاوزات واهدار المال العام في ملف مشاركة البعثة المصرية باولمبياد ريو دى جانيرو بالبرازيل 2016 و التى مر عليها ما يقرب من عامين اعتمادا على ان الازمة ستدخل كالعادة في كل النسيان لانه لا يوجد رقيب ولا حسيب في القطاع الرياضي رغم أن الأموال المهدرة بالملايين خاصة بعد أن مرت كارثة الفشل الفنى.

وعدم تحقيق النتائج التى تليق بالرياضة المصرية مرور الكرام رغم مئات الملايين من الجنيهات التى صرفت للجنة الاوليمبية والاتحادات الرياضية المشاركة في تلك الدورة. وختم النائب الدكتور محمد فؤاد بيانه الرسمى بضرورة فتح هذا الملف على مصراعيه وعلى اعلى المستويات ومحاسبة كل مقصر وكل من تثبت بحقه تهم فساد مالى كان او ادارى للحفاظ على اموال الدولة من الاهدار واعادة الانضباط لهذا القطاع الشبابى الرياضى الكبير الذى ركنا هاما من اركان الدولة المصرية .

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *