السبت
10 محرم 1440
22 سبتمبر 2018
02:39 م

إحالة مدرس للمحاكمة.. لاعتدائه جنسيا علي طفلة ابتدائي

النيابة الادارية
نعمات محمد الأحد، 15 أبريل 2018 10:13 ص

أمرت النيابة الإدارية بإحالة مدرس مجال صناعي بإحدى المدارس الإبتدائية سابقاً وحالياً موظف بقسم الصرف بمخازن إدارة غرب القاهرة التعليمة للمحاكمة العاجلة.

وذلك على خلفية تورطه بهتك عرض إحدى التلميذات بالصف الثاني الإبتدائي بالمدرسة التي يعمل بها واعتداءه وتحرشه جنسياً بعدد من الطالبات بذات الصف بالمدرسة. 

وكانت النيابة الإدارية قد تلقت بلاغ إدارة غرب القاهرة التعليمية بشأن مذكرة مدير إحدى المدارس الإبتدائية والمتضمنة شكوى ولية أمر إحدى الطالبات بالصف الثاني الابتدائي ضد المتهم المذكور لقيامه بالتحرش الجنسي وهتك عرض إبنة شقيقتها واعتراف المتهم المذكور بالواقعة عند استجوابه.

وقد باشرت النيابة الإدارية للتعليم القسم الأول تحقيقاتها في القضية رقم 143لسنة 2018 بمعرفة حسن علي حسن وكيل أول النيابة تحت إشراف المستشار إبن الوليد إكرام -مدير النيابة.

كشفت التحقيقات عن أن المتهم المذكور قام بهتك عرض إحدى التلميذات بالصف الثاني الإبتدائي بأن قام باستدعائها منفردة إلى الغرفة المخصصة للمجال الصناعي بالمدرسة أثناء وقت الراحة "الفسحة" وطالبها بالجلوس على ساقيه وقام بخلع سروالها ولمس ومداعبة مناطق حساسة بجسدها وتقبيلها والتسبب في جرح إحدى شفتيها وكذلك الشروع في الممارسة الجنسية الكاملة معها كما كشفت التحقيقات أيضاً عن قيامه بالتحرش والاعتداء الجنسي على عدد من التلميذات بذات الصف الثاني الابتدائي.

واستمعت النيابة إلى ولية أمر التلميذة المذكورة والتي قررت أن الطفلة وهي ابنة شقيقتها، حضرت إليها في إحدى الأيام تشكو من ألم بالمنطقة الحساسة لديها ووجود جرح في إحدى شفتيها وعند سؤالها عن السبب أخبرتها أن المتهم المذكور كان قد اعتاد أن يطلب منها الدخول إلى غرفة المجال الصناعي بالمدرسة ويهددها بالعصا ويقوم بخلع سروالها وتقبيلها في فمها ولمس ومداعبة مناطق حساسة بجسدها وأن ذلك تكرر أكثر من مرة خلال الفصل الدراسي الأول لعام 2017/2018.

كما استمعت النيابة أيضاً إلى شهادة عدد من أعضاء هيئه التدريس بالمدرسة والذين حضروا الاستجواب الذي تم بالمدرسة مع المتهم المذكور والذين شهدوا جميعا أن المتهم إعترف بارتكابه مثل هذه الأفعال خلال الاستجواب وطلب من أسرة الطفلة أن تسامحه وطلب نقله إلى مدرسة أخرى وكذا الإخصائية الاجتماعية بالمدرسة والتي قررت أنها قامت بسؤال بعض الطالبات بالصف الثاني الإبتدائي عن كيفية تعامل المتهم معهن فقررن أنه اعتاد أن يقوم بإجلاسهم على ساقه وملامستهن جسدياً بشكل جنسي. 

وبناءً عليه انتهت النيابة إلى قرارها المتقدم بإحالة المتهم للمحاكمة العاجلة، كما أمرت النيابة بإبلاغ النيابة العامة بالواقعة لمباشرة إجراءات الدعوى الجنائية.

وأهابت النيابة بأولياء أمور التلميذات والتلاميذ التواصل المستمر مع بناتهم و أبنائهم وتوعيتهم بشكل علمي وتربوي بسيط مفهوم الانتهاك الجسدي وكيفية التعامل مع مثل تلك المواقف وأهمية متابعة أولئك الأطفال بشكل يومي وملاحظة أي تغيير جسدي أو سلوكي والوقوف على أسبابه دون ترهيب الطفل ، مع التنبيه المشدد على حسن اختيار المدرسين القائمن على يالعملية التعليمية من ذوي النفوس السليمة والخلق القويم خاصة في مراحل التعليم الأساسي بما يتفق وقدسية رسالتهم السامية.

كما تؤكد النيابة الإدارية أنها ستواصل مباشرة التحقيقات القضائية وضمان إنفاذ القانون وتطبيقه في مثل تلك الجرائم التي ترتكب في حق أطفال ضحايا لا يملكون من أمر نفسهم شيئاً واستبعاد وملاحقة ومحاسبة العناصر الفاسدة واجتثاثها من منظومة التعليم بأسره. 

وذلك إستمراراً للجهود المتواصلة التي تقوم بها النيابة الإدارية لانفاذ القانون ومكافحة الظاهرة المقيتة لجريمة التحرش والإعتداء الجنسي بالفتيات القاصرات خاصة داخل المؤسسات التعليمية والتربوية.


اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *