الإثنين
08 شعبان 1439
23 أبريل 2018
11:23 ص
خلال لقاء الغرفة بوفد برلمانى إندونيسى

نجيبى: فرص استثمارية واعدة أمام القطاع الخاص البحرينى فى إندونيسيا

غرفة تجارة وصناعة البحرين
عصام العوامى الأربعاء، 11 أبريل 2018 11:42 م



أكد خالد محمد نجيبي، النائب الأول لرئيس غرفة تجارة وصناعة البحرين، أهمية تكثيف التعاون المشترك بين مملكة البحرين وجمهورية اندونيسيا من خلال تكثيف تبادل زيارات الوفود التجارية والمشاركة بمختلف الفعاليات الاقتصادية المشتركة وفتح المزيد من قنوات التعاون التجاري والدفع بتنمية مختلف أوجه التعاون الاستثماري بين الجانبين.

أضاف نجيبى، أن رغبة القطاع الخاص البحريني بتنمية وتطوير العلاقات الاقتصادية والاستثمارية مع جمهورية اندونيسيا الصديقة وزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين في شتى المجالات والقطاعات التجارية خاصة في ظل العلاقات التاريخية القديمة التي تجمع البلدين، لافتاً الى ان افتتاح سفارة بحرينية في اندونيسيا سيكون له دور فاعل في تنمية العلاقات بين البلدين ولا سيما في المجال الاقتصادي وتعزيز حجم التبادل التجاري بين البلدين.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد يوم أمس ببيت التجار مع وفد برلماني اندونيسي برئاسة فخري حمزة نائب رئيس مجلس النواب الاندونيسي والوفد المرافق له، بحضور كل من النائب الثاني لرئيس الغرفة  محمد الكوهجي، وعضو المكتب التنفيذي باسم الساعي، وعضو مجلس الإدارة السيد أحمد السلوم، والرئيس التنفيذي الدكتور خالد الرويحي، إلى جانب عضو المجلس التشاوري بالغرفة ابراهيم زينل، وعضو مجلس النواب أحمد قراطة، وذلك في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها الوفد الاندونيسي حالياً إلى مملكة البحرين بهدف التباحث حول المواضيع المشتركة وتعزيز أطر التعاون بين البلدين الصديقين.

كما أشاد نجيبي بما تشهده اندونيسيا من تنوع بارز في كافة القطاعات الاقتصادية الرائدة والمحفزة على الاستثمار فيها، معرباً عن أمله في تقوية علاقات الشراكة بين البلدين الصديقين في شتى مجالات الأعمال في سبيل الارتقاء بالعلاقات الاقتصادية المشتركة كقطاع السياحة، والقطاع الطبي، وقطاع التعليم، وقطاع المصارف والبنوك الإسلامية وقطاعي الزراعة والصناعات الصغيرة والمتوسطة والعديد من المجالات والقطاعات الأخرى بما يحقق تنمية أوجه الشراكة بين البحرين واندونيسيا، كما أكد على اهتمام الغرفة بتنمية وتقوية العلاقات الثنائية بين البلدين من خلال تفعيل دور القطاع الخاص في البلدين لتنمية وتنشيط الاستثمارات المشتركة، كما أعرب الجانبين عن تطلعهما لفتح خطوط طيران مباشرة من البحرين لإندونيسيا والعكس مما سيُسهم ذلك حتماً بزيادة تدفق الوفود التجارية بين البلدين وبالتالي المساهمة برفع معدلات التجارة البينية.

ومن جانبه رحب سعادة رئيس الوفد البرلمان الاندونيسي بزيارة وفود بحرينية إلى اندونيسيا خلال الفترة المقبلة للمزيد من التباحث والاطلاع عن كثب على كل المشاريع ذات الاهتمام المشترك، داعياً إلى تنمية العلاقات الاندونيسية البحرينية المشتركة بما يتناسب مع الفرص والإمكانيات المتوفرة في البلدين، ومرحباً بتعزيز آليات التعاون مع غرفة تجارة وصناعة البحرين لتحقيق كل ما يخدم تطور المصالح الاقتصادية المشتركة.

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *