الجمعة
09 محرم 1440
21 سبتمبر 2018
10:40 ص

وزير الأوقاف: 22 ألف ملتقى فكري في شهر رمضان

مختار جمعه
مختار جمعة
أ ش أ الأربعاء، 11 أبريل 2018 10:32 ص


أعلن الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، أن الوزارة أنهت استعداداتها المبكرة لاستقبال شهر رمضان المبارك، وستنظم هذا العام نحو 22 ألف ملتقى فكري وطني وديني وثقافي على مدار أيام الشهر الكريم في القاهرة وباقي محافظات الجمهورية.

وقال وزير الأوقاف: "من أهم هذه الملتقيات، ملتقى الفكر الإسلامي بمسجد الإمام الحسين، والذي يبدأ في الثالث من شهر رمضان بمشاركة نخبة متميزة من علماء الدين والفكر والسياسة والاقتصاد والإعلام والأدب".

وأوضح وزير الأوقاف، اليوم الأربعاء، أن ملتقى الفكر الإسلامي بالحسين، والذي استأنفت الوزارة تنظيمه منذ العام الماضي سيناقش مختلف القضايا التي تهم المجتمع سواء الدينية أو الثقافية أو الفكرية في إطار رسالة الوزارة لنشر صحيح الدين والفكر الوسطي المعتدل وسماحة الدين الإسلامي واستيعابه لكل ما يهم المواطنين، مشيرا إلى أن الوزارة ستعقد نحو 740 ملتقى يوميا في المحافظات خلال رمضان؛ ليصل عدد تلك الملتقيات إلى نحو 22 ألف ملتقى فكري متنوع.

وأضاف أن وزارة الأوقاف انتهت من إعداد كتاب للأئمة والمثقفين والدعاة بعنوان "حديث الروح" يتناول أكثر من 50 موضوعا في القضايا المعاصرة يكون عونا للأئمة في اللقاءات والدروس الدينية التي يعقدونها خلال الشهر الكريم ويضيف إلى معلوماتهم الكثير بما يمكنهم من أداء واجبهم الدعوى، إضافة إلى الكتب والمراجع التي توفرها الوزارة لهم على مدار العام.

وذكر أن الوزارة انتهت كذلك من إجراءات إيفاد 59 إماما وقارئا للقرآن إلى 25 دولة من مختلف دول العالم لإحياء ليالي رمضان بتلك الدول في إطار دور مصر الريادي لنشر صحيح الدين وحمل لواء الوسطية وتصحيح المفاهيم الخاطئة، مبينا أنه تم اختيار هؤلاء القراء والأئمة بعد اختبارات متعددة ومتنوعة في إطار من الشفافية مع التركيز على شباب القراء وصقل قدراتهم الدعوية والدفع بهم بالمراكز القيادية وفي المساجد الكبرى.

وقال وزير الأوقاف، إن الوزارة انتهت من اختيار المساجد التي ستقام بها صلاة التراويح بكامل القرآن الكريم واختيار أفضل العناصر لها من الأئمة والقراء وكذلك مساجد الاعتكاف خلال العشر الأواخر من رمضان لإحياء سنة نبوية شريفة وبنفس ترتيبات العام الماضي لضمان توفير الجو الإيماني والهادئ للمعتكفين وتحت إشراف كبار الأئمة، وأيضا ساحات أداء صلاة عيد الفطر في الأماكن المقررة لذلك في المساجد الكبرى وبما لا يعيق سير الطريق وبشكل منظم وآمن.

وأوضح الوزير أنه يعقد لقاءات دورية مع الأئمة المتميزين وخاصة من حملة الماجستير والدكتوراة للاستفادة منهم خلال شهر رمضان لعقد الدروس الدينية والرد على أسئلة واستفسارات المصلين مع تخصيص واعظات من الأوقاف لتنظيم دروس للنساء في الأوقات التي تناسبهن وبالمساجد الكبرى لتوضيح كل ما يتعلق بفقه المرأة خاصة بالنسبة للصوم والصلاة وغيرها من القضايا التي تهم المرأة.

وأشار إلى تنظيم مقارئ للقرآن الكريم في المساجد الكبرى بمختلف المحافظات على أيدى قراء معتمدين وحاصلين على الإجازة وبمتابعة دقيقة من أئمة المساجد، إضافة إلى اعتماد أكبر خطة لإعادة إعمار وفرش المساجد لتكون جاهزة لاستقبال المصلين خلال الشهر الكريم.

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *