الخميس
11 شعبان 1439
26 أبريل 2018
06:07 ص

غريب: الإعلام الأمريكي يضغط على ترامب بشن هجمات على سوريا

تتتتت
أستاذ العلاقات الدولية، إدموند غريب
كتبت - ماجدة عطية الثلاثاء، 10 أبريل 2018 10:11 م

قال إدموند غريب، أستاذ العلاقات الدولية، إن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، هدد برد قوي مزاعم استخدام الأسلحة الكيميائية في دوما، وأكد أنه لن يمر الأمر دون محاسبة المسؤولين عن هذا وحدد النظام السوري والروس والإيرانيين.

وأضاف غريب خلال حواره ببرنامج وراء الحدث الذي يذاع على فضائية الغد الاخبارية مع الإعلامي بهاء ملحم، أنه وبالتالي فإن هذا فيه نوع من التصعيد، وهناك العديد من الدعوات من قبل اليمين الجديد في أمريكا والليبراليين لترامب من أجل إثبات أنه سيتخذ قرار حاسم.

وواضح وسينفذ ضربته خاصة أنهم يعتقدون أن تصريحاته بشأن انسحاب الجيش الأمريكي من سوريا هو ما شجع السورين على استخدام الأسلحة الكيميائية.


وأوضح غريب، أنه لذلك كما قال السنوتر ماكين فإن الرئيس الأمريكي "ترامب" هو المسئول عما حدث، فى سوريا وهناك أصوات أخري من المرشحين الجمهوريين للرئاسة من قبل، وكذالك بعض أعضاء من الكونجرس، قد شكك فى المعلومات التى وردت، مؤكدين أنه يجب علينا التأكد من المعلومات الصحيحة، وذلك قبل القيام بأى عملية عسكرية.


وأشار إلى أن هذا هو الجو العام فى واشنطن المؤسسة السياسية ووسائل الإعلام تضغط على الرئيس فعليه أن يثبت قدراته بشن هجمات على سوريا وشخصيات متشددة أخري تدعوا الولايات المتحدة والرئيس ترامب أن يستخدم عمليات عسكرية ضد سوريا، ولكن هل ستكون واحدة أم كثيرة لا أحد يعلم؟.


اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *