السبت
10 محرم 1440
22 سبتمبر 2018
07:44 ص

القوات المسلحه جيش بلادى

هانم داود
بقلم - هانم داود الثلاثاء، 13 مارس 2018 12:25 م

جيش بلادى جيش مصر وكل أولاد بلادى مصرأم الدنيا مصر الغاليه، الجيش المصري من أقدم الجيوش النظامية في التاريخ، وكانت أول حروبه لتوحيد مناره الشرق على يد الملك مينا عام 3400 ق.م . أنشأ أول إمبراطورية في العالم الممتدة من تركيا شمالاً للصومال جنوباً ومن العراق شرقاً إلى ليبيا غرباً، فى مصر من عهد الفراعنه نظام الخدمة الإلزامية والاستدعاء للخدمة أثناء الحرب،شىء طبيعى كل بلد تدافع عن نفسها بأولادها وسلاحها وعقلها وارادتها. عهد سيزوستريس الثالث حوالي عام 1871 ق.م.

استطاع الجيش المصري ضم النوبة نهائياً إلى مصر، وهزيمة قبائل الكوش وزنوج شرق النيل التي أغارت على مصر وقتها .وفي عام 1675 ق.م. غزا مصر من آسيا الهكسوس.

وظلوا محتلين للبلاد حتي استطاع أحمس الأول طردهم منها وقضى عليهم نهائياً وأباد امبراطوريتهم أحمس الأول .أحمس الأول طارد الهكسوس من مصر والأسيويون، وأحمس الأول مؤسس الأسرة الثامنة عشر.... من أعظم الأسر الحاكمة في مصر.. حكم من 1550 ق.م.... حتى 1525 ق.م..كان أحمس الأول ابن للملك تاو الثاني سقنن رع،..وأخو الملك الشهيد كامس، آخر ملوك الأسرة السابعة عشر. في سن العاشرة تولى أحمس..الحكم بعد وفاة والده..واستشهاد أخيه في الحرب ضد الهكسوس. اتخذ بعد توليه الحكم.. الإسم الملكي نب - پهتي - رع رع هو سيد القوة...بقايا هرمه في أبيدوس اكتشفت عام 1899.... تحتمس الثالث وفي عهده بلغ الجيش المصري من قوة بالغه .أرسلت له الممالك المجاورة مثل الحيثيين وقبرص وأمراء بلاد النهرين الهدايا والرسل الخاصة لطلب رضاءه. ..رمسيس الثاني فى عهده حارب الجيش المصري الحيثيين ببسالة ، طلب الصلح متلا مَلِك الحيثيين ، فوافق رمسيس الثاني، وعاد إلى مصر منتصراً...واستمرت الحرب خمسة عشر سنة على آسيا، وتوفي متلا ملك الحيثيين في معركة حربية، تولى أخوه خيتاسار المُلْك وكانت أول معاهدة سلام في التاريخ.... مع رمسيس الثاني .

واستطاع الملك أمنحتب الأول ضم النوبة مرة أخرى إلى مصر بعد انفصالها، وقام بغزو الشام ووصل الجيش المصري في عهده إلى نهر الفرات ومنفتاح حشد الجيش المصري حوالي عام 1221 ق.م. وتجهيزه لقتال الليبيين حين زحفوا لاحتلال مصر، رمسيس الثالث .وقام . بهزيمة المشواشيين الذين أغاروا على حدود الدلتا، وقتل قائدهم مششر 1952 ثورة 23 يوليه ثورة 23 يوليه من تاريخ مصر الحديث 23 يوليه سنة 1952 من الظباط الأحراربقياده اللواء محمد نجيب . معها اتحول الحكم فى مصر من الملكى للنظام الجمهورى، و مع ثوره 23 يوليه تطورات اجتماعيه و اقتصاديه لمصر أم الدنيا.

قامت ثورة 23 يوليه انتشار الفساد و سوء الأوضاع فى مصر و سيطرة الإقطاع والاحتلال الانجليزى تفشى الظلم والطغيان على العبادات والقوات المسلحه المصريه حرب أكتوبر ثلاثه وسبعين العبور العبور العظيم أبهى الانتصارات اراده أبدعت مهارات ووضع الجهاد عبارات ،رسمها الصيام العبور العظيم أبهى الانتصارات اراده أبدعت مهارات ووضع الجهاد عبارات رسمها الصيام ضربه جويه قويه،وراها بارليف التحديات ووطنا ندانا نداء وروحنا كانت فداء،حررنا عزيمه الأشداء ضربه جويه قويه .وراها بارليف التحديات ووطنا ندانا نداء،وروحنا كانت فداء حررنا عزيمه الأشداء،كسروا طمع أحباب الأزمات ظهرت لنا العلامات حلت على عدونا النقمات ..وكثرت مننا التضحيات مع النصر الخلود معاه الفرح مولود تدهش كل الوجود والأرض عننا دافعت بركات الصيام نفعت،قدره ربنا رفعت الويلات العبور العظيم أبهى الانتصارات اراده أبدعت مهارات ووضع الجهاد عبارات رسمها الصيام الجيش المصرى من الجيوش المعدوده فى العالم و من يوم الجمعه 9-شهر 2سنه 2018الجيش المصرى وشرطتنا ، يشنان حربا على الارهاب لحمايه البلاد والأعراض من أعداء الآمان والانسانيه من الخونه من الإرهاب من إرهاب هدفه إستنفاذ كافه موار البلاد الماديه والمعنويه وإحداث خلل فى الأمن والسياحه وراحه الانسان فى بلاده وقوت وآمن كل انسان القوات المسلحه أبناء بلادنا الشجعان أصحاب الكرامه والهمه والعزيمه والإيمان،على أيديهم يتم تطهير سيناء وتمشيط كل شبر من سيناء الحبيبه من الخائنين ومن المؤامره الدنيئه على بلادنا،عمل أبناء قواتنا المسلحه ليس بالهين فيه التضحيه بالنفس وفقد الأرواح من أبناء بلدنا وبذل الدم والنفس فداء الوطن (حفظهم الله) ونعلم أن إساله دماء رجال الجيش أولانا وأولاد قريبى وقريبك أولاد جارك وأولاد جارى شباب ضحوا بأمالهم وأحلامهم وأصبح هدفهم آمن وكرامه مصر من أجل مصر وشعبها الطيب،القوات المسلحه لا تفرط فى ذره تراب من أراضينا مهما يكون،القوات المسلحه فى حربهم مع إرهاب لا دين له، ولا وطن القوات المسلحه ورجال الشرطة عيون لا تنام وقلوب صامده ضد ضربات الأعداء مهما كانت وجوه الأعداء مختلفه متلونه ، لكن إن شاء الله النصردائما للقوات المسلحه وتعاونها مع الشرطه في القضاء على الإرهاب فى أرض سيناء الغاليه،وعلينا كلنا أن نكون يدا واحده ضد الارهاب ونكرر القول مرارا وضد العصابات التى تنظر لكل شىء فينا ومن حولنا من وجهه نظرها الطامعه وتحلل جميع الأمور تبعا لأغراضها الطامعه وأهوائها، جيش وشرطه فى حاله استعداد دائم لتأمين أبناء البلد والمؤسسات والطرق عن حب ووطنيه وخوف من الله ويسدد الله خطاهم ويبارك الله لهم وفيهم ويجعلهم الله قوه ضد أى عصبه تحاول ضرب إستقرار البلاد ،الله القادر يمد فى أعمار جنودنا وقادتهم ويسدد خطاهم اللهم وفق بلادنا فى دحر الارهاب ،لأن الارهاب بدايه الاستعباد واضطهاد الشعوب وإستعمارها لأنه من بذور أعداء بلادنا ألقيت فى أراضينا إلى زعزعه الأمن وإضطراب الأمور .

عن عمرو بن العاص رضى الله عنه: حدثنى عمر رضى الله عنه أنَّه سمع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول: «إذا فتح الله عليكم مصر بعدى فاتخذوا فيها جندًا كثيفًا؛ فذلك الجند خير أجناد الأرض» فقال له أبو بكر: ولم ذلك يا رسول الله؟ قال: «لأنهم فى رباط إلى يوم القيامة»..

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *