الجمعة
07 شوال 1439
22 يونيو 2018
04:59 م

افتتاح الدورة ال17 لمهرجان الهجن الدولي بالإسماعيلية

الدورة ال17 لمهرجان الهجن الدولي بالإسماعيلية
الإثنين، 12 مارس 2018 04:46 م

 شهد اللواء يس طاهر محافظ الإسماعيلية  اليوم الاثنين يرافقه اللواء محمد على شحاتة مساعد وزير الداخلية مدير أمن الاسماعيلية المهندس عبد الله الزغبى السكرتير العام المساعد للمحافظة والعقيد هشام محمد على المستشار العسكرى وأشرف فؤاد رئيس مركز ومدينة الاسماعيلية مراسم انطلاق فعاليات اليوم الأول لدورة مهرجان الاسماعيلية الدولى السابع عشر لرياضات وسباقات الهجن لعام 2018.


 و أقيمت الدورة  بمضمار السباق المخصص لها بصحراء سرابيوم التابعة لمركز ومدينة فايد والتى تشارك بها عدة دول عربية وإفريقية وممثلى القبائل العربية من مختلف محافظات مصر على مدى يومى 12و13 من شهر مارس الجارى .


و تضمنت مراسم حفل الافتتاح لدورة المهرجان لهذا العام والتى حضرها الشيخ مسفرعجمى نائب رئيس الاتحاد العربى لرياضات الهجن من دولة الكويت وعيد حمدان رئيس الاتحاد المصرى للهجن وسلامة ابراهيم رئيس لجنة المسابقات وسامى عبد الحليم وكيل وزارة الشباب والرياضة بالمحافظة والشيخ سليمان الزملوط رئيس مجلس ادارة الاتحاد المصرى للهجن سابقا وأمين الشعرواى رئيس لجنة المسابقات الأسبق وممدوح النصيرى مدير ادارة السياحة بالمحافظة وممثلى قطاعات ومديريات الشباب والرياضة والثقافة.

وشملت  تقديم مجموعة من الاستعراضات الفنية والغنائية لفرقة الاسماعيلية للسمسية بقيادة الفنان يحيى موللر وفرقة الفيروز للدبكة من شمال سيناء.


و تضمن برنامج اليوم الأول للسباقات تنظيم عدة أشواط للسباق بين الهجن المشاركة من أجمالى عدد الأشواط التى تشملها المسابقة على مدى اليومين والتى تبلغ عدد 14 شوطا منها شوط سباق الماراثون لمسافة 15 كيلومترا وشوط سباق الحقائق لمسافة 5 كيلومترا وسباق الهجن البكارا لمسافة 3 كيلومترا وقد تربعت قبائل شمال وجنوب سيناء على المراكز الأولى والفوز بنتائج الأشواط التى تم تنظيمها فى اليوم الأول للمهرجان
 .
و أكد محافظ الإسماعيلية  على بالغ سعادته بضيوف الاسماعيلية ومصر من مختلف الدول الشقيقة والصديقة المشاركة فى دورة هذا العام مشيرا الى ان المحافظة بكامل أجهزتها التنفيذية لم ولن تدخر وسعا فى دعم ومساندة هذا المهرجان وتقديم كافة التسهيلات والتيسيرات اللازمة حتى يخرج المهرجان بالشكل اللائق باسم مصر والإسماعيلية عالميا وإقليميا .

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *