الجمعة
07 شوال 1439
22 يونيو 2018
11:37 ص

«الأيزو» تستعرض معايير جودة الترجمة

اجتماعات  الترجمة العربي
السبت، 10 مارس 2018 11:41 ص

استضافت الهيئة المصرية العامة للمواصفات والجودة الاجتماع الحادي عشر لمجموعة إدارة الترجمة العربية التابعة لمنظمة الأيزو ISO/TMB/ATMG وذلك خلال الأيام القليلة الماضية، وذلك بصفتها الأمانة الفنية للمجموعة. 

شارك في الاجتماعات عدد كبير من ممثلي هيئات التقييس العربية تضمنت الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس والمعهد الوطني التونسى للمواصفات والملكية الصناعية والهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة وهيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية (GSO) والأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربي كعضو مراقب.

وأكد الوزير، أهمية تعزيز الدور المصري بمختلف المنظمات الاقتصادية الدولية بما يسهم في تفعيل دروها في خدمة منظومة النمو الاقتصادي العالمي، لافتا إلى أن استضافة مصر للاجتماع الـ 11 لمجموعة الترجمة العربية بالأيزو يعكس الدور المهم الذي تلعبه الوزارة كعضو فاعل بالمنظمة وحرصها على توفير كل المواصفات القياسية باللغة العربية لتيسير استخدامها بكل الدول العربية.

وأشار المهندس أشرف عفيفى، رئيس مجلس إدارة الهيئة المصرية العامة للمواصفات والجودة، إلى أن الهدف من هذه الاجتماعات هو اعتماد المواصفات القياسية الدولية التي تم الانتهاء من ترجمتها إلى اللغة العربية خلال عامي 2016-2017 وعددها 28 مواصفة وكذلك اعتماد مقترح الخطة الجديد لعام 2018 والوقوف علي مستجدات العمل بالمجموعة، لافتا إلى أن مجموعةالترجمة العربية قامت منذ الاجتماع العاشر حتي الأن بترجمة حوالي 50 مواصفة إلى اللغة العربية ونشرها علي موقع منظمة الأيزو وذلك في أقل من عامين.

وأضاف أن الاجتماعات أكدت تفعيل مهام مجموعة إدارة الترجمة العربية في تحقيق الأهداف والرؤية المســتقبلية للترجمة العربية، وتعزيز نطاق عمل مجموعات الترجمة بمنظمة الأيزو وفقا لأفضل الممارسات الدولية، مشيرا إلى أن 

الاجتماعات استعرضت معايير جودة الترجمة ودور عدد من مجموعات الترجمة المختلفة بالمنظمة والتي تضمنت مجموعة الترجمة الإسبانية.

ولفت رئيس مجلس إدارة الهيئة ان نتائج الاجتماعات تضمنت قيام مجموعات العمل بتدقيق التراجم التي سبق إعدادها وذلك لاعتمادها في شكلها النهائي للنشر علي موقع منظمة الأيزو وذلك في قطاعات نظم إدارة البيئة والقطاع الهندسي وقطاع نظم تقييم المطابقة وقطاع نظم إدارة الطاقة ، وقطاع نظم إدارة المعلومات ، والقطاع المجتمعي والتنمية المستدامة.

وأكد عفيفي استعداد الهيئة تذليل أي عقبات قد تواجه سير العمل بالمجموعة وذلك بهدف تفعيل استخدام اللغة العربية في نشر المواصفات القياسية الدولية.

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *