الإثنين
12 محرم 1440
24 سبتمبر 2018
05:11 م

نوكيا وأورانج تُطلقان تقنية التطور طويل الأمد للجيل الرابع في أفريقيا

الجيل الرابع
الأربعاء، 07 مارس 2018 03:57 م

كشفت نوكيا وأورانج بالشرق الأوسط وأفريقيا عن إطلاق إحدى شبكات الوصول اللاسلكية التابعة لنوكيا وتكنولوجيا إدارة الشبكات بسبعة بلدان أفريقية عبر أحد مشاريع التحديث الذي سيُنفذ على مدار ثلاث سنوات تمهيدًا لإطلاق خدمات الجيل الرابع. ولتيسير عملية النشر، أنشأت نوكيا مركز دعمٍ مُخصص بغرب ووسط أفريقيا لأورانج.
ويعد التعاون واحد من أكبر عمليات الإطلاق لشبكات الجيل الرابع في أفريقيا حيث تعمل نوكيا على ترقية شبكة الوصول اللاسلكية لأورانج لتعزيز خدمات النطاق العريض المُتنقلة لأكثر من مليون مشترك عبر سبعة دول.

كما يشمل الإطلاق شبكة الوصول اللاسلكية الفردية"Single RAN" التي تدعم شبكات الجيل الثاني والجيل الثالث والجيل الرابع ونوكيا نت-أكت "Nokia NetAct" وغيرها من الخدمات واسعة النطاق لتحسين مسار العمليات ويتضمن مركزدعم جديد بغرب ووسط أفريقيا لتيسير عملية الإطلاق بسرعة وكفاءة وتحسين أداء الشبكة.

وستعمل نوكيا على تحديث ما يقارب من 11,000 من مواقع البث اللاسلكية في مصر وساحل العاج والكاميرون والسنغال ومالي وغينيا بيساو والنيجر عبر واحدة من أكبر عمليات الإطلاق لشبكات التطور طويل الأمد.

وبفضل تكنولوجيا شبكة الوصول اللاسلكية الفردية " Single RAN" وخدمات التحديث التابعة لنوكيا، ستتمكن أورانج من تقديم خدمات الدعم للمشتركين بشبكات الجيل الثاني وشبكات الجيل الثالث علاوة على تعزيز السرعات والتغطية عند إطلاق خدمات الجيل الرابع.


ومع بدء الانتشار، عمدت أورانج إلى تخفيض التكاليف التشغيلية وطرحت خدمات الجيل الرابع الجديدة بمصر وساحل العاج والكاميرون والسنغال ومالي وغينيا بيساو، كما تعمل الشركة أيضًا على تعزيز خدمات الجيل الثالث مع زيادة الطاقة الاستيعابية بمعدل زيادة يبلغ 85% علاوة على زيادة حركة الإرسال والاستقبال بنسبة 90% عبر السبع بلدان.

وتخدم نوكيا مركز دعم أورانج في العاصمة الإيفوارية، أبيدجان، من خلال تقديم مجموعة متكاملة من الخدمات شاملة الإنذار والأداء ومراقبة التهيئة فضلًا عن الإجراءات التصحيحية بالقاعدة اللاسلكية المُثبتة مع تسريع عمليات تنفيذ ورفع كفاءة الشبكة لضمان تمتع عملاء أورانج الذين يتجاوز عددهم 60 مليون مسترك بخدمة مستمرة وذات جودة عالية.

و تضمن خدمات رعاية نوكيا الوفاء بكافة متطلبات اتفاق مستوى الخدمة وبالتالي توفير خدمات اتصال لا تشوبها شائبة. وعلاوة على ذلك، وبفضل نظام إدارة شبكات الاتصال نيت أكت " NetAct"، تضمن أورانج الحفاظ على كفاءة الشبكة واستقرارها وأدائها، وسيعمل مركز الدعم أيضًا بمثابة مدخل لتقديم الحلول والتقنيات المتقدمة التي تخدم أنترنت الأشياء " IoT" والمدن الذكية وغيرها من حالات الاستخدام في أفريقيا.

أوضح ياسر شاكر، رئيس عمليات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في أورانج الشرق الأوسط وأفريقيا: "حرص شركته على تأمين التطور لشبكاتها عند إطلاق خدمات الجيل الرابع بجميع البلدان، لذا وبدون شك، تعد شركة نوكيا هي الشريك الأمثل لتمهيد هذا الطريق."
وأضاف جان مارك فينول نائب الرئيس التنفيذي لشركة أورانج الشرق الأوسط وأفريقيا: "نحن ملتزمون بتوفير الحلول التكنولوجية المُبتكرة، وبالاستعانة بتقنيات نوكيا التي أثبتت كفاءتها وجدارتها، يمكننا تحقيق كفاءات جديدة في ظل سعينا إلى تعزيز التغطية وتجربة المشتركين."
وقال عمرو الليثي، رئيس أعمال نوكيا في الشرق الأوسط وأفريقيا أن التعاون يأتى لتطوير شراكتنا مع لعلاقتنا مع شركة أورانج، والانتقال بها إلى مستوى أعلى من التعاون عبر هذه الاتفاقية، وبفضل الاستعانة بتقنياتنا وخدماتنا الجديرة بالثقة، ستتمكن شركة أورانج من الإدارة الاستباقية لانفجار البيانات والنهوض بتدفقات الإيرادات. وعلاوة على ذلك، ستتمكن شركة أورانج من طرح خدمات جديدة من شأنها أن تستفيد من سرعات النطاق الترددي الواسع لإثراء تجارب المشتركين."

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *