رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

لص وشقيقه يجبران ام على مشاهدتهما وهما يذبحان ابنائها
في قضية مرعبة تعود تفاصيلها لعام 2017، بولاية أركنساس الامريكية، تم الكشف عن تفاصيل جديدة مروعة، حول جريمة قتل ثلاثية، تضمنت قتل أم وطفليها الصغار، على يد مجرمين عديمي الرحمة

.

وكشفت التفاصيل التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" عن كيف اجبر مجموعة من القتلة الام لمشاهدته ابنها وابنتها وهما يذبحان ، قبل أن يقدموا على طعن الأم حتى الموت.

وحصلت هيئة المحلفين بمحكمة الاولية الأمريكية على معلومات مفزعة في تلك القضية، والتي يحاكم فيها متهم يدعى " مايكل كوليز والبالغ من العمر 26 عاما.

ووجهت المحكمة إلى كولينز وشقيقه ، ويليام ألكساندر البالغ من العمر 23 عامًا ، تهمة القتل العمد والسرقة المشددة في وفاة ماريا كننجهام ، إيليا فيشر البالغة من العمر خمس سنوات ، وإيليا فيشر البالغة من العمر أربع سنوات خلال ديسمبر 2017 غزو المنزل.

روى نائب كبير المدعين العامين ، باربرا مارياني ، في المحكمة ، كيف اقدم المتهم وشقيقه على تكبيل الام واخضاعها ، وجعلها تجلس بجوار ابنيها في جريمة قتل دموية .

وبحسب المدعي العام بالمحكمة الامريكية، عكف المتهم على طعن ابنة السيدة المقتولة حوالي 20 طعنة من ثم أقدم على قطع رأسها ، ليقوم بعدها المتهم الرئيسي بالحدث بطعن الابن الأصغر حوالي 14 مرة وفصل رأسه عن جسده ، وذلك اثناء اجبار المتهمين الامر على مشاهدة ذبح ابنيها امام عينيها.

بعد أن اجبرت الأم على مشاهدة ابنيها وهما يذبحان طفليها، قام المتهم بطعنها أكثر من 30 مرة ، لتموت في الحال.

وتم الكشف عن هذه الجريمة حين ذهبت جدة الطفلين إلى منزل الأم، ووجدت حفيديها و ابنتها مقتولين مذبوحين في 5 ديسمبر 2017.