رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

أوبرا عايدة 2019 في الأقصر.. هل تعود ذكريات 2010؟
على أحر من الجمر ينتظر العاملون بقطاع السياحة بالأقصر وهم أغلبية، بدء الموسم السياحى الشتوى الجديد أوائل أكتوبر ، الشهر الذى تشهد أواخره عقد فعاليات أوبرا عايدة بعد 22 عاما من آخر مرة عقدت بها فى عام 1997، بساحة معبد حتشبسوت من خلال عدة عروض يومى 26 و 28 أكتوبر.

 

ويحلم العاملون بالقطاع بتكرار ذكريات 2010 عندما وصلت نسبة الإشغال بالمدينة إلى أكثر من 105%، ولم يكن هناك موضع قدم لمزيد من السياح الذين وفدوا إلى المدينة من كل صوب وحدب حتى إمتلأت بهم كافة الفنادق والمنشآت السياحية بمختلف مستوياتها، إلى جانب إستئجار عشرات الشقق السكنية من أجل سكن وإقامة السياح الذين زادت أعدادهم وفاضت عن قدرة الفنادق عن إستيعابهم فهل تعيد عروض أوبرا عايدة المنتظرة للأقصر أمجاد 2010 ؟.

 

 

 
 
وفى إنتظار الإجابة عن هذا التساؤل من أرض السحر والأحلام وعبق التاريخ بمدينة الأقصر، فإن أوبرا عايدة التى ألفها عالم الآثار الفرنسى "أوجيست مارييت" بعد اكتشافه لأربع مخطوطات فرعونية فى صعيد مصر كل واحدة منها تضم 4 صفحات تشمل مناظر ولوحات راقصة وأغاني موسيقية مقسمة على أربعة فصول استلهم "مارييت" منها أوبرا عايدة.
 
 
وقالت الدكتورة نيفين واصف المدير التنفيذى لمشروع أوبرا عايدة أن عروض "عايدة" التى تحتضنها ساحة معبد الملكة حتشبسوت بالبر الغرب للأقصر أواخر أكتوبر المقبل تتزامن مع الذكرى ال 150 لإفتتاح قناة السويس بما يعيد إحياء العلاقة الوثيقة بين الحدثين التاريخيين، حيث كلف الخديوى إسماعيل الموسيقار الإيطالى فيردى بكتابة أوبرا عايدة لتعرض خلال حفل افتتاح القناة عام 1869 والذى شهد حضوراً رسمياً على مستوى الملوك والرؤساء والأمراء من أوروبا والعالم مميزاً لتكون عودة العروض بمثابة رسالة سلام وأمان من مصر إلى كافة ربوع الأرض وخطوة نحو جعل "أوبرا عايدة" حدثاً سنوياً على أجندة السياحة العالمية.
 
 
وحدد القائمون على عروض أوبرا عايدة  أسعار تذاكر حضور العرض لتكون 750 دولارا بما يوازى 12375 جنيها للدرجة الـvib  و100 دولار بما يتوانى 1650 جنيه للدرجة الأدنى فيما أكدت الدكتورة نيفين واصف إنتهاء حجز تذاكر عرضى أوبرا عايدة بصورة كاملة دون أن يؤثر ذلك على استمرار الحملات الترويجية فى الخارج والتى تعد ترويجا للحدث وللأقصر نفسها لافتة إلى أنه يتم دراسة تنظيم عرض إضافى يوم 24 أكتوبر فى ضوء الإقبال الكبير من محبى فنون الأوبرا والسياحة الثقافية على حضور العرض الإستثنائى.
 
 
وكما ينتظر العاملون يتوقع الخبراء السياحيون أن تنعش عروض أوبرا عايدة الحركة السياحية بمدينة الأقصر تزامنا مع بدء الموسم الشتوى والمؤشرات الواضحة لإرتفاع نسب حجز الفنادق السياحية خلال تلك الفترة لتقترب من الـ100 % لأول مرة منذ اندلاع ثورة الخامس والعشرين من يناير عام 2011.
 
 
وقالت واصف أنه من المقرر أن يشاهد عروض أوبرا عايدة بالأقصر التى تصنف كحدث فى غاية الأهمية  4 آلاف مشاهد من الفئة الأولى من بينهم 60% من الأجانب من خارج مصر من قارات أوروبا وآسيا وأمريكا اللاتينية و 25% من الأجانب المقيمين فى مصر و 15% من الأمراء العرب والمصريين و السياسيين والشخصيات العامة ورجال الأعمال المهتمين بفن الأوبرا والموسيقى والتاريخ.
 
 
وأشارت مصادر إلى أن عروض أوبرا عايدة ستقام على أرضية معبد حتشبسوت بدون مسرح إعتيادى بإاستخدام كافة عناصر الإبهار المتمثلة فى أحدث تقنيات أنظمة الإضاءة وأدوات العرض ثلاثية الأبعاد والشاشات الضخمة الحديثة بما يجعل العرض أكثر جذباً ويمنح الحياة من جديد إلى المعبد من خلال تقنيات الفنان الأسترالى الشهير وولفجانج فون زوبك صاحب البصمة المتميزة فى الصوت والضوء حيث يقوم العرض بإشعال أحلام الحب والرومانسية و السلام ويضاعف آمال السياح بزيارة مصر والتمتع بالفن.
 
 
وعرضت أوبرا عايدة فى القاهرة أول مرة فى 24 ديسمبر 1871 وحققت نجاحا غير متوقع وفى العام التالى شهدت أوبرا عايدة أولى عروضها الأوروبية فى "أوبرا لاسكالا" بمدينة "ميلانو" الإيطالية وشهدت منطقة الأهرامات أضخم إنتاج للعرض عام 1987 عندما شارك فيه 1600 فنان على مسرح مساحته 4300 متر مربع وحضره 27 ألف متفرج واستمر تقديمه على مدار ثمانى أمسيات متتالية كما قدمت عروض أوبرا عايدة عام 1994 أمام معبد حتشبسوت فى الدير البحرى بالأقصر ثم أقيمت مرة أخرى في نفس المكان عام 1997.