رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

مسؤلى القليوبية يهمشون عزبة أبو فرج من الخدمات والأهالى يصرخون..حياتنا في خطر بالصور
"المياه النظيفة والحياة الكريمة " كلمة لن يراها أهالي القليوبية إلا في أحلامهم وربما إختار لهم المسئولون التوفير بدلا من تحقيق الخدمات

"المياه النظيفة والحياة الكريمة " كلمة لن يراها أهالي القليوبية إلا في أحلامهم وربما إختار لهم المسئولون التوفير بدلا من تحقيق الخدمات اللازمة لتلك القرية المهمشة ، وليست " تيفود " البرادعة ببعيدة عن الجميع وما سببته مياه الصرف الصحي من كارثة إنسانية ويبدو أنها الحالة الأولى وليست الأخيرة، فقرية عزبة أبوفرج  التابعة لمركز ومدينة بنها والتي تبعد عن العاصمة عشر دقائق تقريبًا، على مشارف كارثة جديدة.

 

الخزانات البدائية
يقول عبدالله مشعل ، أحد أهالي القرية، إنه لم تصل إلى القرية حتى الآن، خدمة الصرف الصحي فتعمد القرية على "الخزانات" البدائية، وترشح تلك الخزانات مياة الصرف الصحي أسفل المنازل إلي جانب مياه بحر كفرمويس الذي يمر بطول ٧٠٠ متر علي القرية وبسبب إرتفاع منسوب المياه حيث يسرب المياه أسفل المنازل مما يسبب طفح المياه علي حوائط المنازل بكثرة مما يؤدي إلي سقوط وخلل بعض المنازل . 
ومن جانبه يكمل إبراهيم معوض أن ما يحدث هو يشكل خطر كبير جدا علي القرية بأكملها بسبب تأكل المنازل ومعظم المنازل أيله للسقوط وحياتنا في خطر وبسبب تلك البرك المرشحة من مياه البحر ومياه الصرف الصحي ومع العوامل المناخية معظم أهالي القرية مصابون بأمراض الفشل الكلوي والكبد الوبائي والتيفود، والمسئولون لا يعطونهم أي اهتمام وتقدموا بشكاوى متكررة، إلى المسئولين ولا حياة لمن تنادي.
المحافظ لا يرد 
ويشير محمد الأمروني ، أحد أهالي القرية، إلى أننا قابلنا اللواء محمود عشماوي محافظ القليوبية السابق ولاكن دون جدوي . 

وأضاف  بأن أهالي القرية تأمل الخير علي يد الدكتور علاء مرزوق محافظ القليوبية الحالي من أجل تحجير جسر بحر كفر مويس وإستعجال مشروع الصرف الصحي  داخل القرية موضحًا بأن القرية الآن بسبب الزحف العمراني أصبحت ملتحمة مع مدينة بنها ولا يوجد بها أي خدمات.

طالب الأهالي المسؤلين عدم تهميش قرية عزبة أبو فرج التي وصل عدد سكانها الي قرابه ال 10 ألاف نسمة ووضع الخطة اللازمة للخروج من تلك الأزمة وتحجير جسر البحر وإنهاء مشروع الصرف الصحي للقرية .