رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

بعد حمل الأبنة سفاحا.. الأم تنتقم لشرفها بطريقة وحشية
جريمة بشعة شهدتها مدينة الدلنجات بمحافظة البحيرة بعد ان قررت الأم انهاء حياة ابنتها انتقاما منها  على حملها سفاحا، فأجبرتها عل تناول حبوب الغيلان السامة لتلقى الفتاة حتفها على يد امها

جريمة بشعة شهدتها مدينة الدلنجات بمحافظة البحيرة بعد ان قررت الأم انهاء حياة ابنتها انتقاما منها  على حملها سفاحا، فأجبرتها عل تناول حبوب الغيلان السامة لتلقى الفتاة حتفها على يد امها.

بداية الجريمة البشعة كان بتلقي أجهزة الأمن بالبحيرة، إخطارًا من نقطة المستشفى المركزي بالدلنجات، بوصول فتاة تبلغ من العمر  18 عاما، مصابة بالتسمم نتيجة تناول مادة سامة، "حبوب الغلال القاتلة"، وتوفيت.

وبسؤال والدتها قررت قيام ابنتها بتنظيف الغلال وبعدها ذهبت إليها في غرفتها فوجدتها في هذه الحالة ولم تتهم أحدا في ذلك، وبالعرض على النيابة العامة، قررت إحالة الجثة للطب الشرعي لبيان سبب الوفاة، مع عمل تحريات المباحث حول الواقعة.

وأثبت تقرير الطب الشرعي، وجود سحجات وخدوش حول الفكين والرقبة، ما يوحي بتناول المجنى عليها حبوب الغلال دون إرادتها، كما أفاد تقرير الطب الشرعي، أن المجني عليها حامل في الشهر الرابع.

وتوصلت تحريات الأجهزة الأمنية، إلى أن وراء الجريمة والدتها "خ. م"، وبمواجهة المتهمة بما أسفرت التحريات، أنكرت وقالت إنها لم تعلم بحمل ابنتها سوى فى مركز الشرطة.

وأمرت نيابة الدلنجات بمحافظة البحيرة، برئاسة المستشار عبدالحميد السعيد، مدير النيابة، اليوم، بحبس سيدة لاتهامها بقتل ابنتها بحبوب الغلال السامة، بعد علمها بحملها سِفاحا.