رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

الرقم 5 .. كابوس يرعب سيسيه الليلة فى مباراة السنغال والجزائر بنهائى الأمم الأفريقية... تعرف عليه
كتب – مصطفى الشـــهاوى : فى التاسعة مساء اليوم وعلى استاد القاهرة الدولى المباراة التاريخية فى نهائى الأمم الأفريقية 2019 بين السنغال والجزائر والتى يطمح فيها


كتب – مصطفى الشـــهاوى :
فى التاسعة مساء اليوم وعلى استاد القاهرة الدولى المباراة التاريخية فى نهائى الأمم الأفريقية 2019 بين السنغال والجزائر والتى يطمح فيها كل فريق بالتتويج بكأس القارة السمراء ...
الجزائر والسنغال لايف.. شاهد مباراة السنغال والجزائر فى نهائى الكان بدون تقطيع

ويأمل أليو سيسيه صاحب الـ43 عاما في كتابة تاريخ جديد له مع بلاده منذ توليه مهمة منتخب السنغال في مارس 2015 ..
يلا لايف مشاهدة مباراة الجزائر والسنغال فى نهائي الأمم الأفريقية 2019
 

ولكن ينتابه شعور بالخوف والقلق من تكرار ما حدث له مع بلاده أمام الكاميرون في نهائي البطولة التي أقيمت بمالي 2002. فقد قدمت السنغال أداء قويا، حيث تأهلت إلى دور الثمانية بعد تصدرها المجموعة الرابعة بـ7 نقاط وكانت تضم معها آنذاك منتخبات مصر وتونس وزامبيا.
مدرب السنغال: نسعى للثأر من الجزائر

وتغلبت السنغال بعد ذلك على الكونغو الديمقراطية بنتيجة 2-0 في دور الثمانية، ثم فازت على نيجيريا 2-1 بنصف نهائي البطولة الأفريقية.
ماتش الجزائر والسنغال بث مباشر
 

وجاءت الصدمة بالنسبة لقائد السنغال، ففي نهائي أفريقيا انتهى الوقت الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي أمام الكاميرون، وتم اللجوء إلى ركلات الجزاء الترجيحية.
وتصدى للضربة الخامسة مدرب السنغال الحالي  أليو سيسيه وكان آنذاك قائد الفريق في النهائيوكانت النتيجة تقدم الكاميرون 3-2 بركلات الجزاء، لكن سيسيه أهدر الركلة الخامسة لتنتهي المباراة بفوز رفاق سونج وايتو باللقب الأفريقي بنتيجة 3-2، ليطيح بأمال بلاده في الفوز بالبطولة.
ماذا قال مدرب السنغال عن مواجهة الجزائر فى نهائى امم افريقيا؟
 

وكان الحال قد سيتغير في حالة تسجيله للركلة الخامسة، فكانت النتيجة ستتغير وتصبح 3-3، لتستمر المواجهة بينهما من نقطة الجزاء.

مدرب السنغال أليو سيسيه، لن يستطيع أن ينسي أنه تسبب في حرمان بلاده من إنجاز تاريخي، فهل يمنحه القدر فرصة مصالحة بلاده وتصحيح خطأ عمره 17 عاما؟، أم تتواصل معاناه سيسيه مع النهائيات ويخسر النهائي الثاني له مع التيرانجا في مشاركاته بالبطولة الأهم في القارة السمراء.

وهذا الشعور قد يكون دافع قوي لمدرب السنغال الحالي من أجل مصالحة جماهير بلاده، وتحقيق الإنجاز التاريخي الذي سيعد اللقب الأول في تاريخ أسود التيرانجا. ويأمل ماني ورفاقه أن يسعدوا بلادهم ويعودا لها حاملين الأميرة الإفريقية.
الجزائر والسنغال لايف.. شاهد مباراة السنغال والجزائر فى نهائى الكان بدون تقطيع