هاتريك

فوز الزمالك.. أفضل استثمار لتعادل الأهلي!!

نجح الزمالك في عبور عقبة إنبي ببراعة فبعد تفوقه في الأسبوع الماضي من عمر مسابقة الدوري العام لكرة القدم علي فريق سموحة السكندري "بهدفين نظيفين".. ها هو يفوز علي إنبي العنيد "2/1" في رحلة شاقة لاعتلاء قمة الدوري.. ورغم المقاومة الشرسة لنجوم الفريق المنافس وعدم تسرب اليأس إليهم بعد خروجهم في الشوط الأول متأخرين بهدفي أوباما وبن شرقي ولكن بسالة نجوم الزمالك وحُسن وفدائية خط الدفاع بقيادة الونش وعبدالغني وبراعة الحارس المتألق محمد أبوجبل والتزام جميع اللاعبين بواجباتهم الدفاعية وحُسن تمركزهم أمام المنطقة الخطرة جعلت الزمالك يحافظ علي تفوقه وحصد نقاط المباراة رغم تمكن إنبي من خطف هدفه الوحيد لقائده رامي صبري.
ولعلنا نتفق أن الجهد الكبير والحماس الشديد والروح القتالية العالية التي يؤدي بها نجوم الزمالك مبارياتهم تعكس مدي مناخ الاستقرار والهدوء الفني والإداري والمالي والذي نجحت لجنة الكرة بقيادة أيمن يونس وأشرف قاسم وعبدالحليم علي في تحقيقه للاعبين والجهاز الفني للفريق بقيادة باتشيكو البرتغالي وإبعاد الفريق تمامًا عن تلك الظروف الإدارية الخاصة التي يمر بها النادي في المرحلة الحالية.
المهم أن الفوز علي إنبي جاء بمثابة أفضل استثمار لتعادل النادي الأهلي منافسهم التقليدي والذي تاه في الوادي أمام دجلة ليفقد نقطتين مثلما حدث للزمالك من قبل عندما تعادل مع بيراميدز ليتساوي قطبا الكرة المصرية في المركز الثاني بعد الجونة ولكل منهما "10" نقاط ولهما مباراة مؤجلة.
تعادل الأهلي أمام دجلة كشف بالفعل مدي الفراع الذي يتركه غياب هدافه مروان محسن رأس الحربة الصريح ولا أحد يختلف علي أن صلاح محسن بذل جهدا كبيرا ولكنه مازال في حاجة لمزيد من المباريات وثقة مدربه موسيماني حتي يصل للفورمة والحساسية التي تؤهله لاستغلال الفرص المتاحة للتهديف ولعل ذلك يفسر لنا لماذا كان مجلس إدارة الأهلي يسابق الزمن للتعاقد مع رأس حربة من العيار الثقيل حتي استقر علي هداف الجونة بواليا ليدعم به خط هجوم المارد الأحمر.
وإذا كان الأهلي قد تأثر سلبا بغياب هدافه الأساسي مروان محسن سنجد في المقابل العكس فها هو الزمالك يحقق انتصاره المهم جدًا علي إنبي أحد كبار العائلة الكروية المصرية في ظل غياب اثنين من أعمدته الأساسية مصطفي محمد قلب الهجوم والتونسي ساسي صانع ألعابه وهو ما يؤكد امتلاك الزمالك لبدائل كثيرة قادرة علي تحمل المسئولية ــ وهو ما يطرح سؤالا مهما لماذا لا تفكر إدارة النادي بجدية ودراسة متأنية وبرؤية احترافية استثمارية في تحقيق عائد اقتصادي كبير من بيع اللاعبين طالما أن مصطفي يصر علي الاحتراف الخارجي وساسي يضع شروطا معقدة أمام عملية تجديد عقده؟!
صحيح إن إدارة النادي برئاسة المستشار عماد عبدالعزيز وضعت ضمن أهدافها بالتنسيق مع لجنة الكرة الحفاظ علي القوام الأساسي للزمالك لضمان المنافسة علي البطولات القادمة.. ولذلك تم تجديد وتعديل عقود لاعبي ونجوم الفريق.. ولكن ارتفاع مستوي الأداء العام ونتائج الفريق الأخيرة تؤكد أن الزمالك لديه احتياطي استراتيجي من اللاعبين الأكفاء والذي يجعله يحافظ علي فاعليته الهجومية وصلابته الدفاعية وانضباطه التكتيكي خلال عملية التدوير بين اللاعبين والتي تفرضها أحيانًا الظروف بسبب غياب بعض النجوم للإصابة أو الإيقاف مثلما حدث في لقاء إنبي الأخير.