مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

البريد المصرى

خواطر طائرة

الملحمة الوطنية والارتقاء بمعيشة المواطن فى دولة قوية حديثة

 

الأعمال العظيمة التى تصب فى خدمة الوطن والناس ..لايشكك فيها الاحاقد أو خائن أو شرير..والمشروعات العملاقة التى تجرى على ارض مصر تبث الثقة فى نفوس المصريين وتؤكد ان الدولة المصرية تنتقل الى مرحلة الدولة القوية الحديثة ..ومانراه من ملحمة وطنية فى مبادرة..حياة كريمة ..التى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى للارتقاء بمستوى المعيشة وتطوير اكثر من 4500قرية فى مختلف محافظات مصر ..يجسد واقعا جديدا ..يلمسه جميع المصريين بمختلف اطيافهم السياسية والحزبية ..ويتابعه العالم حولنا ..

المشروع القومى العملاق ..حياة كريمة..يمثل أيقونة الجمهورية الجديدة ..لانه مبادرة تنتقل بحياة أكثر من 58مليون مواطن يعيشون فى قرى مصر الى حياة أفضل ..ليس فقط فى سكن لائق ..وانما فى مختلف مجالات حياتهم صحيا وتعليميا واجتماعيا ..فالتطوير ليس قاصرا على البنية التحتية والتعمير..وانما بكل مايتعلق بمنظومة حياة المواطن وفتح مجالات جديدة لفرص العمل 

لأول مرة أشعر ان مختلف القوى الحزبية والسياسية تتفق على ان الدولة المصرية تنتقل الى مرحلة جديدة فى البناء والتعمير للارتقاء بمستوى معيشة المواطنين ..وبناء الانسان واعداده لمواكبة التطور العالمى ..

من حق المواطن المصرى ان يفخر بمايجرى على أرض الوطن من مشروعات وأعمال عظيمة يشهد بها القاصى والدانى ..ويلمسها من يعش على ارض مصر وينعم بأمنها واستقرارها ومشروعاتها والخدمات التى تقدم له..انها مشروعات ومبادرات تعد انتصارا لحقوق الانسان..لان حقو قالانسان لاتقتصر على الحقوق السياسية فحسب وانما تتعلق بمختلف مجالات حياته وحقوقة فى الحياة والصحة والتعليم والسكن وغير ها.

المواطن الغلبان الذى يعيش فى قرية فقيرة معدومة الخدمات ..وبيت بلا سقف ..لايعنيه الهوس السياسى أو الخلافات الحزبية ..ولكن كل مايعنيه فى المقام الاول هو السكن المناسب ولقمة العيش..ومنظومة صحية وتعليمية. ومظلة حماية اجتماعية ترتقى بحياته واسرته..

فى الحقيقة ..مبادرة حياة كريمة ..التى يجرى تنفيذها وتتكلف مابين 700و800مليار جنيه..لتغيير وجه الحياة فى الريف المصرى ..ليست سهلة وانما مجموعة مشروعات عملاقة مجتمعة تتم بتنسيق دقيق بين مختلف الوزارات والمحافظات والاجهزة المعنية وشباب المتطوعين فى منظومة متكاملة ..فهذا المشروع القومى العملاق لا تستطيع تنفيذه الا دولة قوية بقيادة رئيس قوى صادق مع شعبه يدير الوطن بحكمة وعقلية رشيدة..ويلتف حوله الشعب

حياة كريمة ..مبادرة لخير المصريين ..والقضاء على الفقر فى القرى الأكثر احتياجا ..وتغيير نمط الحياة فى الريف ..وجذب استثمارات للمناطق المحرومة لتوفير فرص عمل لشبابها ..

وأعتقد ان هذا المشروع العملاق سيساهم فى الحد من الهجرة الداخلية من الريف الى المدن ..لان الانسان اذا توفرت له سبل الحياه اللائقة فى قريته أو مدينته لن يفكر فى هجرتها الى مكان أخر يعانى فيه الغربة وعذاب البحث عن لقمة العيش..أو فرصة عمل توفر له قوت يومه

حياة كريمة تمثل نقلة نوعية كبرى لتحقيق العدالة الاجتماعية ..وتحسين سبل الحياة لحوالى 58 مليون مواطن

انها مبادرة رائعة ..يفخر بها كل مواطن ينشد العدالة الاجتماعية والارتقاء بحياة اهالينا فى قرى مصر المختلفة

انها مبادرة تعبر عن انسانية الرئيس ..واهتمامه البالغ ..واصراره لتحسين احوال الفقراء والارتقاء بمستوى معيشة اهل مصر ..فى دولة قوية حديثة ..تدار بحكمة وعقل رشيد ..تنتهج العمل الجاد وليس الشعارات الجوفاء ..او اسلوب العنتريات الزائفة التى ينجم عنها الكوارث..

     

وزير الطيران ..والرحلات الداخلية المكثفة.                                         

يشهد مطار القاهرة حركة مكثفة لرحلات الطائرات للمدن السياحية الداخلية خاصة الغردقة  وشرم الشيخ لمواجهة الاقبال المتزايد للاسر المصرية لقضاء الاجازات فى هذه المدن ..وقد نظمت مصر للطيران رحلات اضا فية ..باسعار مناسبة ..من بينها رحلات الى مطار مرسى علم ..لتلبية طلبات المسافرين الى البحر الاحمر..

تفقد وزير الطيران الطيار محمد منا ر عنبه حركة الطائرات بمطار القاهرة  والتأكد من تقديم افضل خدمة للمسافرين ..وتسهيل اجراءات سفرهم فى المواعيد المحددة ..مع مراعاة كافة الاجراءات الاحترازية والوقائية ..وقد تفقد الوزير فى جولته التى رافقه فيها باسم عبد الكريم مساعد الوزير ..والطيار عمرو ابو العينين رئيس الشركة القابضة لمصر للطيران ..الاسواق الحرة ..والتأكد من كفاءة سيور نقل الحقائب حتى يتم استلام الركاب لحقائبهم فى اسرع وقت ..

ابدى الوزير تفاؤله لعودة حركة الطيران بعد قيام العديد من الدول بتخفيف قيود السفر التى فرضتها بسبب جائحة كورونا ..

فى الحقيقة ..تمسكت الاسر المصرية بقضاء اجازة عيد الاضحى بالمدن السياحية المصرية ..رغم الاغراءات والتسهيلات التى تقدمه بعض الدول الاخرى التى تحاول جذب حركة السياحة اليها ..وقد لعب قطاع السياحة بمصر للطيران برئاسة يوسف جاد دورا ايجابيا فى جذب بعض رجال الاعمال للسفر للمدن الداخلية على الطائرات المصرية بعد ان كانوا ينوون التوجه لقضاء الاجازة بالخارج..السوق السياحى يحتاج دائما للتحرك غير التقليدى لجذب المسافرين والسائحين 

**كلام أعجبنى

لاشيئ..يستحق الحزن..دع الحزن للحمقى

"شكسبير "