كلمة حرة

ديانج بعد ساسي.. نهاية قصة


بعد قصة التونسي فرجاني ساسي مع الزمالك. والتي انتهت بالفعل. بالرحيل الي الدوري القطري. تأتي قصة المالي أليو ديانج. واحتمالات الرحيل عن الاهلي علي سبيل الإعارة الي الدوري الاماراتي. وهي قصة لم تكتمل ملامحها. بعد ان تكشفت بعض تفاصيل نادي العين الاماراتي. بطلب لاعب وسط الاهلي. علي سبيل الاعارة لمدة موسم واحد مع إمكانية الشراء النهائي. ومن جانبها لم تعلق ادارة الاهلي علي هذا العرض. خاصة ان الفريق مشغول تماما بحسم اللقب الافريقي العاشر. إلا ان مصادر في الاهلي أكدت ان رحيل ديانج. محتمل اذا كان العرض مغريا. لأنه في النهاية لاعب اجنبي محترف. سيأتي يوم رحيله حتما.پ
كما ربطت تقارير أخري بين ديانج وجالطة سراي الذي يلعب له مصطفي محمد لاعب الزمالك السابقپالذي كان رحيله محل جدل كبير. حتي رحل بالفعل. واستفاد الزمالك. واستفاد اللاعب الذي اصبح سفيرا متميزا لنجوم الكرة المصرية في الدوري التركي.پ
وبعد غد الخميس. سيكون التونسي فرجاني ساسي في الدوحة لتوقيع عقده النهائي مع نادي الريان. بعد ان أنهي بنفسه قصته مع الزمالك بعد ثلاث سنوات من العطاء. فكتب عبر "تويتر" رسالة وداع لجماهير الزمالك. جاء فيها : "بكل فخر أعتز بالفترة الأهم في حياتي مع نادي الزمالك. ويعلم الله أني أخلصت بذمة وأمانة لهذا الكيان داخل وخارج الملعب ويبقي جمهور الزمالك العظيم الداعم الحقيقي لي في كل المحطات. والخير فيما أختاره الله".پ
وهذه هي كرة القدم. التي دفعت ابرز نجوم العالم كريستيانو رونالدو يترك الريال بكل مجده وانجازاته ويذهب الي يوفنتوس الذي لايقل مجدا ولا انجازات. الا ان جماهير الكرة في العالم اعتادت علي وجود رونالدو بالقميص الابيض في النادي الملكي.. ولكن من المؤكد ان ليس كل لاعبي كرة القدم بمثل كريستيانو رونالدو وطريقة تفكيره وحساباته. فمنهم من يبحث مغامرة كروية جديدةپپتفجر طاقاته ومواهبه. أو كيان يحصل معه علي بطولات ويحقق معه الانجازات. ومنهم من يسعي وراء المال. حتي لو خسر قدرا من نجوميته. ودخل بقدميه في دائرة النسيان والتجاهل. إنها دنيا وعالم لاحتراف.
ومما لاشك فيه ان فرجاني ساسي ترك بصمة مضيئة في فريق نادي الزمالك. خلال سنوات تعاقده. وكان بحق نعم اللاعب المخلص والموهوب. وكان من الممكن ان يستمر بالقميص الابيض لولا الارتباك الاداري الذي حدث في النادي خلال السنوات الماضية. وليس مع اللجان المؤقتة فحسب.