الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات
    مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

خواطر طائرة

الوعى الرشيد.. ودُعاة التطرُّف

 

البناء.. وأعداء النجاح

** بناء وعى أى أمة.. بناء صحيحاً هو أحد أهم عوامل استقرارها وتفوقها.. فى مواجهة من يحرِّفون الكلام عن مواضعه ويخرجونه من سياقه.. وينشرون الأفكار الجامحة الهدامة التى تقوِّض قدرة البشر فى التفكير الصحيح والابداع.. لتنحرف بهم بعيداً عن تأدية الأوامر الربانية من تعمير وإصلاح الكون.. فقضية الوعى الرشيد وفهم صحيح الدين ستظل من أولويات المرحلة الراهنة.. هذا ما أكده الرئيس عبدالفتاح السيسى خلال الاحتفال بذكرى المولد النبوى الشريف.

فالرئيس.. أكد مراراً على أهمية بناء الوعى وتصحيح الخطاب الدينى.. وتصحيح المفاهيم المغلوطة.. وهذه مسئولية تشاركية تتطلب تضافر كافة الجهود من أجل بناء مسار فكرى مستنير ورشيد يؤسس بشخصية سوية وقادرة على ومواجهة التحديات وبناء دولة المستقبل.

بالوعى.. نستطيع مواجهة التطرف الأعمى القائم على عدم فهم الدين الصحيح.. القائم على قيم التسامح والرحمة والتعايش مع الآخر.

دُعاة التطرُّف والفتنة.. ينشرون أفكارهم الهدَّامة مستغلين عدم وعى بعض الناس.. وجهلهم.. وهؤلاء الدُعاة يبثون أفكاراً شاذة تقاوم التطور وتتمسك بالظلام.. وتجر المجتمع للوراء.. وهؤلاء يمثلون خطراً شديداً.. لأنهم يغرسون الفكر الإرهابى والعنف فى عقول الشباب.. بينما يتجاهلون أن جميع الأديان السماوية تدعو للرحمة والإنسانية والسماحة.

دُعاة الظلام والتطرُّف والفتنة.. يتحدثون عن أفكار شاذة وعنف.. ويتناسون أن رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم.. لم يكن غليظ القلب أو الطبع.. ولا فاحشاً فى قوله وعمله.. بينما كان يعفو ويصفح.. ويحفظ حقوق الآخرين والغرباء.

دُعاة الظلام والتطرُّف.. دائماً لهم مصالح.. ويسعون لتحقيق مكاسب ومنافع.. انهم يستفيدون من جهل بعض الناس وعدم وعيهم.. من خلال استمرار سيطرتهم على عقولهم.. وتحريكهم وفق أهوائهم ورغباتهم.

فالوعى.. خصم.. لدُعاة التطرُّف والفتنة.. وخصم عنيد لمروِّجى الشائعات والأكاذيب والفتن التى تفرِّق بين الناس. وتدمِّر الأوطان.

وأعداء النجاح.. أيضاً يستثمرون جهل بعض الناس وعدم وعيهم.. لنشر معلومات خاطئة.. تقلل من حجم الأعمال الناجحة التى تصب فى خدمة الناس والوطن.

ودائماً.. دُعاة الفتنة والتطرُّف.. يمثلون ˜عدوا غاشماŒ لكل علم مثمر جديد تقوم به الدولة.. لأن الأعمال العظيمة تتعارض مع أجنداتهم وأهدافهم ومقاصدهم التى ترمى لإرهاق المجتمع وإضعافه.. وبث الوقيعة بين الناس وقيادات الدولة.. والحكومة.

وعى الناس.. ونجاح الدولة.. أكبر خصوم قوى الشر وجماعات الهدم والتطرُّف.

وعندما يدعو الرئيس عبدالفتاح السيسى وسائل الإعلام لتسليط الأضواء. على المشروعات التى توفر الحياة الكريمة للناس.. وتطوير القرى بالريف.. فإن الرئيس يتحدث بصراحة وشفافية.. لأن هناك قصورا إعلامىا فى توعية الناس بالأعمال والإنجازات الضخمة التى تصب فى صالح الشعب.. وهنا ينبغى أن نشير إلى أن العديد من وسائل الإعلام تتجاهل وربما عن عمد ما يجرى من أعمال بنَّاءة مثمرة.. بينما تركز على ˜أمور تافهةŒ أو نشر أعمال درامية تنشر أفكاراً هدَّامة وشاذة وتروِّج للمخدرات والعنف والبلطجة.. وكل ما يؤدى لإفساد الشباب والأطفال.. أو تفسح المجال لدُعاة تطرُّف وفكر هدَّام.. أو استضافة عناصر تسللت للغناء تحت دعوى ˜مهرجاناتŒ ينشرون جهلهم.. ويستخدمون كلمات وألفاظا مسيئة.. وبعض هؤلاء.. لا أبالغ إذا قلت ˜بلطجيةŒ يؤثرون سلباً على الأطفال والشباب.. بل وبعض الكبار من فاقدى الوعى.

بصراحة قضية الوعى.. من أهم القضايا التى ينبغى الاهتمام بها.. لأن الوعى يمثل حصناً منيعاً ضد دُعاة الأكاذيب والفتن.. وأعداء النجاح وجماعات وقوى الشر التى تسعى دائماً للتخريب وعرقلة مسيرة التطور والبناء التى تثير حقد وغيرة أعداء الوطن.

فالإعلام.. وكما يقول الرئيس عبدالفتاح السيسى دوره أن يلقى الضوء على الإنجازات التى تحدث فى الدولة.. كى يطمئن الشعب ويعلم أن هناك غداً أفضل.

 

قرار صائب.. لصحة الموظفين

** قرار اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء.. بعدم السماح بدخول أى موظف لم يتلق اللقاح مكان عمله بعد 15 نوفمبر القادم.. أو سيكون عليه أن يجرى تحليل pcr كل أسبوع.. قرار صائب خاصة أنه تقرر أيضاً بداية من أول ديسمبر القادم عدم السماح لأى مواطن بدخول أى منشأة حكومية لإنهاء إجراءاته إلا بعد تأكيد الحصول على اللقاح.

بصراحة.. القرار مهم للغاية للحفاظ على صحة الناس وحمايتهم.. خاصة أن الدولة وفرت اللقاحات بالمجان.. وفى ذات الوقت فإن قرار عودة فتح دورات المياه بالمساجد للتيسير على روادها من المصلين.. مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية أثار بهجة وسعادة الناس نحو عودة الحياة الطبيعية.. فى إطار الحفاظ على صحتهم.. بالإجراءات السليمة.

 

الساعة بـ 2 مليون جنيه بالمطار

** الدكتور إبراهيم عبداللطيف مستشار مصلحة الجمارك والمشرف على جمارك مطار القاهرة.. قال لى إن هناك تيسيرات تقدم للمسافرين والعائدين.. ولكن هناك بعض العائدين على طائرات قادمة من بعض الدول.. يجرى فحصهم بدقة.. مما يؤدى للزحام داخل الدائرة الجمركية فى بعض الفترات.. خاصة أن هناك ركاباً تم ضبطهم فى الفترة الأخيرة.. يحاولون تهريب مخدرات أو ساعات ثمينة لغاية.. منها ساعات تبلغ قيمة الواحدة منها أكثر من 2 مليون جنيه.. وقد تقرر فرض غرامة 50 مليون جنيه على أحد الركاب الذى حاول تهريب مجموعة ساعات ثمينة عقب وصوله من الخارج.

أكد لى الدكتور إبراهيم.. أن رجال الجمارك يبذلون جهوداً مضنية لتيسير إجراءات الركاب والسائحين.. فى إطار الحفاظ على أمن الوطن والاقتصاد القومى بالتعاون مع الأجهزة الأمنية بالمطار.

** كلام أعجبنى:

الإبداع.. خيال.. والخيال للجميع