هاي سليب
المجموعة المالية هيرميس
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

حميدة عبد المنعم

نبضات قكر

مشروعات تنموية

بقلم .... حميدة عبد المنعم

الأحد 09 ديسمبر 2018

حددت الامم المتحدة ال 25 من نوفمبر ولمدة 16 يوما من كل عام لمناهضة العنف ضد المراة وتتعرض النساء فى انحاء العالم الى انواع مختلفة من العنف .. ولكن لجنة المحافظات التابعة للمجلس القومى للمراة ركزت هذا العام على العنف المصاحب للفقر ،واخذت على عاتقها دعم المشروعات الحرفيةوتنمية موارد المراة المعيلة بالمحافظات كاحد السبل لمواجهة ظاهرة الفقر وعلاقتها بالعنف مع الشركاء للحد من تلك الظاهرة ممثلة فى وزارة التضامن والصندوق الاجتماعى من خلال جهاز تنمية المشروعات والجمعيات الاهلية وفى حضور مقررات المجلس بالمحافظات مع اصحاب المشكلة ( النساء المعيلات واصحاب الحرف ) للوصول الى حل لاازالة المعوقات اللاتى تقابلهن ، ومحاولة طرح رؤى جديدة لوضع المنتج المصرى ضمن اجندة الدخل القومى ..فالمراة المعيلة هى التى تراعى اسرتها اقتصاديا واجتماعيا ومن هنا سعى المجلس الى بناء قدراتهن وتحسين دخلهن ومساعدتهن فى الاعتماد على الذات بجانب الثقة فى النفس وادارة القروض من خلال فهمهن وتوعيتهن بالشمول المالى وكان للبنك المركزى دور فاعل فى هذا المجال لتحويل المراة من مستهلكة الى منتجة وكانت اكثر القضايا اللاتى تعانى منها السيدات هى عدم وجود تسويق كاف لمنتجهن . ولهذا يجب ان نبدا من حيث انتهى الاخرين فالنساء يحتجن الى دخل رغم انهن يعملن بجد واجتهاد فلماذا لاياخذ المجلس مبادرة باخذ قرية فى احدى المحافظات او حى فى الحضر ويطبق تجربة (الصين )او (النمور الاسيوية ) بأن تشترك القرية بأكملها فى منتج واحد وتكون كل سيدة بعد حصرهن مسئولة عن جزء من هذا المنتج ويكون التسويق فى النهاية مسئولية المجلس او الحكومة او جهة مخصصة لذلك بعد أخذ حقهن من العمل لمجابهة الفقر وبذلك يرتفع معدل الانتاج ويزيد النمو مجرد راى .