هيرميس
الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات

.. وماذا بعد ؟؟

كسبنا الرهان .. وسحبنا الباخرة

نرفض اية مبررات هزلية .. لكارثتى القطارين وانهيار العمارة

 

مصر كسبت الرهان ونجحت فى تعويم وسحب الباخرة البنمية ( ايفر جرين ) التى جنحت فى قناة السويس وعطلت الملاحة اسبوعاً .. مصر قامت بهذه الملحمة بسواعد ابنائها المخلصين الذين تحدوا المستحيل وشماتة الأعداء وكل من فى قلبه مرض أو فى عقله غرض .. مصر نجحت دون ان تخفف احمال الباخرة فيما يشبه المعجزة وهذا ليس غريباً على اولاد ( أم الدنيا ) الأبطال بحق .

100 مليون شكر – بعدد سكان مصر – لكل من ساهم ولو بجهد بسيط فى هذه الملحمة .. شكراً للفريق اسامه ربيع رئيس هيئة قناة السويس ورجاله الذين لم يدخروا جهداً فى سبيل انجاح مهمتهم الصعبة ودون الاستعانة بأية جهة خارجية فقد كانوا عند حسن ظن القيادة السياسية فيهم .. لقد كانت امنية البعض ان تتدخل دول العالم لتعويم وسحب الباخرة فخاب املهم واحبطناهم.

حاول البعض ان يلهينا ويشدنا الى اتجاه آخر نغوص خلاله فى الأوهام والخرافات ونبتعد عن صلب الموضوع .. زعموا ان الكوارث الثلاثة التى وقعت مؤخراً انما هى ( لعنة الفراعنة ) غضباً من قرب نقل المومياوات الملكية من متحف التحرير الى متحف الفسطاط ..!!!!!

بعيداً عن هذه ( الخرافة ) الأزلية والتى لا دخل لها بما جرى .. فان هناك اسباباً موضوعية ومادية جعلت عمارة جسر السويس تنهار وتسببت فى تصادم قطارى سوهاج وادت الى جنوح الباخرة البنمية ( ايفر جرين ) .

عمارة جسر السويس التى فقدنا تحتها حتى كتابة هذه السطور 25 مواطناً واصيب مثلهم واكثر سبب انهيارها ان مالكها بنى عدة طوابق بدون ترخيص لم تتحملها الأساسات فانهارت ، وقطارا سوهاج تصادما – من واقع بيان هيئة السكك الحديدية – لأن احدهما توقف فجأة بعد عبث احد الركاب فى ( بلف الخطر ) فجاء القطار الآخر واصطدم به من الخلف وتبين كذلك – من واقع نفس البيان – ان منظومة تحديث الاشارات التى توقف كل القطارات اذا توقف قطار واحد عليها علامات تعجب واستفهام وبالتالى نرفض اية مبررات هزلية للكارثتين ، واما السفينة فقد اتضح انها ( سوابق ) فى تعطيل حركة الملاحة حيث سبق لها فى فبراير 2019 ان اصطدمت بعبارة صغيرة فى بلانكينيز بألمانيا فحطمتها تماماً مما تسبب فى ايقاف حركة الملاحة بميناء هامبورج .. وهاهى تأتى فى مارس 2021 وتجنح فى قناة السويس وتسد القناة .. وتبين انها فى الحادثين بألمانيا ومصر كان يقودها نفس القبطان .. هذه اسباب الكوارث وليست ( لعنة الفراعنة ) .

نخلص من كل هذا الى اننا لا يجب التعويل على خرافات .. الأمر يتطلب اجراءات اخرى تحفظ لمصر حقوقها وحقوق كل صاحب حق فى جنوح الباخرة وكذلك ضحايا ومصابى انهيار العمارة وتصادم القطارين .

×××

×× العالم يتابع ( موكب المومياوات ) ..

ينطلق خلال ساعات موكب المومياوات الملكية والذى يضم 22 مومياء منها 18 ملكاً و4 ملكات .. الموكب ينطلق من متحف التحرير الى متحف الحضارة بالفسطاط مروراً بميدان سيمون بوليفار وكورنيش النيل ويمر من امام سور مجرى العيون وصولاً الى مقره الدائم .. وترافقه العديد من نجمات السينما والمسرح فى مصر والعالم العربى .

سوف تطلق المدفعية 21 طلقة تحية لملوك مصر الفراعنة خلال انطلاق الموكب .. ويتم نقل المراسم على الهواء مباشرة للعالم كله .. انه حدث فريد يثير الاهتمام والمتابعة .. وقد وافق الدكتور خالد العنانى وزير السياحة والآثار على منح تخفيض 50% على سعر التذكرة للمصريين والأجانب لمدة اسبوعين ابتداء من يوم الافتتاح حتى 17 ابريل لزيارة قاعة العرض المركزى .. كما سيتم السماح بزيارة قاعة المومياوات الملكية اعتباراً من 18 ابريل الذى يوافق يوم ( التراث العالمى ) .

×××

×× فتح باب الاستثناءات .. مرفوض ..

فى اطار الموجة 17 لازالة التعديات على املاك الدولة .. نفذت وزارة الموارد المائية والرى 315 حالة ازالة على نهر النيل فى 11 محافظة .. وهذا امر ممتاز .

من ناحية اخرى .. وافق مجلس النواب فى جلسته العامة على عدم السماح بالبناء فى حرم نهر النيل الا بموافقة وزارة الرى وبترخيص من الادارة المحلية ..!!!

مااعرفه واستسيغه وياما حاربنا من اجله – مع يقينى من حسن نوايا البرلمان – ان النيل من حق كل الشعب ان يستمتع بمنظره دون اية عوائق .. وبالتالى يجب تجريم وتحريم البناء على النهر من اى احد .. لا الوزارة لها حق فى ان تسمح بالبناء ولا الادارة المحلية – وماادراكم ما المحليات – من حقها اصدار تراخيص البناء .. لأن ذلك يفتح باب الاستثناءات .. وهذا مرفوض تماماً .

[email protected]