هاي سليب
المجموعة المالية هيرميس
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

د. حاتم صادق

دور مصر في مكافحة الفساد في القارة الافريقية

بقلم .... د. حاتم صادق

السبت 08 يونيو 2019

 

تنطلق يوم الأربعاء القادم فعاليات المنتدى الأفريقي لمكافحة الفساد بمدينة شرم الشيخ، والذى نظم المنتدى هيئة الرقابة الإدارية ، بالتعاون مع وزارتي الداخلية، والعدل.

لا شك أن استضافة مصر لمثل هذا المنتدى الذى يهدف الى ترسيخ مشروعية مكافحة الفساد في القارة الافريقية يؤكد قدرة هذا البلد الذى يتعافى يوما بعد يوم  اقتصاديا واجتماعيا واداريا على استعادة دورها المحورى والمركزى ليس في منطقة الشرق الأوسط فحسب ولكن أيضا في عمقها الافريقي الذى تراجع كثيرا بحكم طبائع الأمور خلال السنوات القليلة الأخيرة ..

إضافة الى ما سبق ، يجب لفت الأنظار الى الدور الذى قامت به أجهزة مكافحة الفساد وعلى رأسها الرقابة الإدارية التي كان لها نشاط غير مسبوق لمسناه قى حجم وكم قضايا الفساد التي طال بعضها وزراء وكبار المسئولين دون الاعتبار الى مناصبهم السياسية او التنفيذية.

إصرار مصر على استضافة هذا المنتدى يتوافق مع رؤية ٢٠٣٠ وما ينتهجه صناع القرار السياسيى والجهازين الإدارى والتنفيذى في هذا الشأن باعتبار ان مكافحة الفساد أصبحت ضرورة ملحة وليس رفاهية او عنوان بدون مضمون يتصدر وسائل الاعلام كما انه يمثل الخطوة الأولى والحقيقية اذا اردنا ان خلق أجواء صحية يمكنها احتضان رؤية 2030.

هذا الاستعداد الذى  تبديه مصر يطرح مفهوم آخر يتلخص ليس فقط في امتلاكها خبرات متطورة في كيفية مكافحة الفساد ، ولكن لنقل تلك الخبرات لأشقائها الأفارقة فى هذا المجال الذى حققت مصر فيه انجازات ملموسة. حيث تسعى الى لتشجيع الدول الأفريقية على تبني سياسات واعتماد خطط عمل وبرامج تؤدى للقضاء على الفساد وتحقيق الترابط المعرفى بين جميع أنحاء القارة حول مخاطر الفساد على جهود التنمية والتحديث، وتبادل المعلومات والخبرات والتوعية بشأن التدابير والتجارب الوطنية ذات الصلة بمواجهة الفساد .

الأرقام والتقارير الصادرة من الجهات الرسمية والدولية تشير الى  أن القارة الافريقية تخسر حوالى خمسين مليار دولار سنويا نتيجة التدفقات المالية غير المشروعة، ويمكن القول ان الفساد اصبح يمثل العقبة الكؤد أمام تحقيق أهداف أجندة التنمية ٢٠٦٣ حيث يستنزف موارد القارة ويهدر جهود تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية المنشودة.

ستظل الجهود الوطنية فى مكافحة الفساد، مثالا يحتذى به إقليميا وافريقيا وربما عالميا نتيجة للخطوات الفعالة التي اتخذتها مصر في هذا الاتجاه، وذلك من خلال حزمة القوانيين والاليات والأجهزة المنوط بها تطبيق وتتفيذ تلك القوانيين والاليات، بما يسهم 

في تنمية قدرات الموارد البشرية فى مختلف أوجه أنشطة المجتمع. أيضا لا يمكن اغفال دور الإدارة السياسية فى انجاز جهود مكافحة الفساد في مصر خلال السنوات الست الماضية ، وكيف سينعكس هذا على القارة الافريقية.

استاذ بجامعة حلوان - استشارى دولى