هاي سليب
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

عادل عطية

دائرة ذهب في أذنك!

بقلم .... عادل عطية

الاثنين 12 أغسطس 2019

   هنالك مثل أمميّ عابر للقارات، يقول: "وطنك حيث يوجد الذهب"!

   مَثل له جناحين، ولكن ليس له قدمين!

   فما أكثر الذين لا تستطيع أحلامهم، الأخذ بهذه النصيحة،  وتحمّل مصاريف السفر والترحال، حيث يوجد الذهب!

   ومن يحاول من هؤلاء أن يمتطي صهوة خياله، فلن يحصل إلا على اللون الأصفر القابع في الذاكرة، وإلا أهزوجة: "حلقاتك برجالاتك حلقة دهب في وداناتك" التي قيلت بعد أسبوع من ولادتهم في احتفالية مجيئهم إلى الدنيا، تذكاراً لأجدادنا الفراعين وهم يقومون بتعليق "حلقة ذهب" في اذن مولودهم، على اسم  الإلهة ايزيس،  طالبين منه، همساً في أذنيه، طاعة الإله، التي أصبحت بعد ذلك ـ ولكن بصوت عالٍ ـ طاعة الوالدين!

   البعض لا يدرك أن الذين يضحون بأرواحهم في السعي إلى الحصول على الذهب، لن يحصلوا عليه؛ فمن يستطيع الحصول على الذهب بعد ذهاب روحه؟!

   والبعض لم يجرب أن رغيف خبز وكوب ماء، أثمن بكثير من سبيكة ذهب، عندما يكون هناك من يقترب من حافة الموت في صحراء جرداء!

   وفي تصوري أن الرغبة "حيث يوجد الذهب"، أبعد من ذلك بكثير، أنهم  يبحثون عن الذهب؛ لأنهم يبحثون عن شيء يفتقدونه في أنفسهم، ويجدونه في ذلك البريق الأصفر: في جماله، وندرته، ومقاومته الفساد، وفي أنه لا يفنى!

   وهي أشياء بعضها مُجهد جداً، وبعضها الآخر بعيد المنال؛ ليجدوا أنفسهم  كمثل أقوى دولة في العالم، والتي عملتها عارية دون غطاء من ذهب!